اخبار محلية

الرئيس “السيسي” يكلف المحافظين باستغلال الميزات “النسبية ” في كل محافظة

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

كلف الرئيس عبدالفتاح السيسي المحافظين ونوابهم ببذل أقصى الجهد لخدمة المواطنين وتلبية احتياجاتهم كل في محافظته واستغلال الميزات النسبية في كل محافظة وتعظيم مواردها الذاتية فضلا عن المتابعة الميدانية للأوضاع في المحافظات والتواصل والتفاعل المستمر مع المواطنين للتعرف عن قرب على التحديات التي تواجههم، وإيجاد حلول مبتكرة وغير تقليدية في هذا الإطار على نحو يتسم بإنكار الذات والتحلي بالضمير الوطني اليقظ ومكافحة الفساد والإهمال.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده الرئيس السيسي اليوم مع المحافظين ونواب المحافظين الجدد بعد أدائهم اليمين الدستورية أمامه بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، ومحمود شعراوي وزير التنمية المحلية.

وأعرب الرئيس السيسي، في بداية الاجتماع، عن تمنياته للمحافظين ونوابهم بالتوفيق والنجاح في أداء مهام مناصبهم.. مؤكدا أن مصر تنتظر الكثير من التفاني والعمل الجماعي لمواصلة التنمية والبناء وهو الأمر الذي يتطلب التحلي بالطاقة الإيجابية والمثابرة والقدرة على تحقيق الإنجازات لصالح المواطنين.

ووجه الرئيس المحافظين ونواب المحافظين بالتنسيق السريع والفعال مع الوزارات والأجهزة المعنية بالدولة في كافة الملفات محل الاختصاص إضافة إلى المساهمة في تطوير أداء الجهاز الإداري للدولة، والعمل على تنمية مهارات العاملين والكوادر، على أن تكون معايير الكفاءة والنزاهة والحرص على خدمة المواطنين هي المعايير الأساسية لاختيار المعاونين وقيادات المحافظة.

وأكد الرئيس السيسي أن الدولة مستمرة خلال المرحلة الراهنة في التركيز على بناء الإنسان المصري من حيث توفير التعليم المتميز لتأهيله للمستقبل والارتقاء بقدراته ومهاراته بالإضافة إلى توفير الرعاية الصحية ذات الجودة المرتفعة والبيئة النظيفة وظروف العمل المناسبة، فضلا عن إحياء دور قصور الثقافة ومراكز الشباب في رفع الوعي المجتمعي ونشر السلوكيات والقيم الحميدة.

وقال السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية: إن اللقاء شهد حوارا بين الرئيس السيسي والمحافظين ونواب المحافظين الجدد الذين تعهدوا من جانبهم ببذل أقصى الجهد لتحسين معدلات الأداء والإنجاز في محافظاتهم، وذلك في ضوء النهج التنموي للدولة بما ينعكس إيجابا على الحياة اليومية للمواطنين.

وأوضح المحافظون ونوابهم حرصهم على تبني السياسات واتخاذ الإجراءات التي من شأنها الاعتماد على الأفكار المبتكرة غير التقليدية للتغلب على التحديات المختلفة التي تواجهها مصر.. مؤكدين أولوية تعزيز استراتيجية بناء الإنسان المصري من خلال الاهتمام بالتعليم والصحة والإصلاح الإداري بالإضافة إلى تعظيم الاعتماد على التكنولوجيا للنهوض بكفاءة المنظومة الحكومية وتحقيق المزيد من الشفافية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق