اخبار عالمية

الرئيس الأمريكي “ترامب” لقائي مع وزراء خارجية “مصر وإثيوبيا والسودان” على مباحثات “سد النهضة”كان جيدا

بوابة اليوم الأول

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنه عقد اجتماعا مع وزراء خارجية مصر وإثيوبيا والسودان للمساعدة في حل نزاعهم الطويل حول سد النهضة الإثيوبي والذي يتم بناؤه حاليا.

ووصف الرئيس ترامب -في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”- الاجتماع بأنه سار بشكل جيد، مضيفا أن النقاشات ستتواصل على مدى اليوم.

ونشر الرئيس الأمريكي صورة للقاء ظهر فيها إلى جانبه وزراء خارجية مصر والسودان وإثيوبيا من بينهم وزير الخارجية سامح شكري ووزير الشؤون الخارجية الإثيوبي جيدو أندار جاشيو، ووزيرة خارجية السودان أسماء عبد الله، ووزير الخزانة الأمريكي ستيفن مونشن, وكبير مستشاري الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر.، جرت على نحو جيد، وأوضح أنها ستتواصل خلال اليوم.

ونشر ترامب، صورة إلى جانب وفود الدول الثلاثة، قائلا إنه اجتمع بممثلين عنها، لأجل المساعدة على حل أزمة سد النهضة الذي يجري تشييده حاليا، ويرتقب أن يبدأ تشغيله بشكل كامل في 2022.

وتؤكد أديس أبابا أن السد المخصص لتوليد الطاقة الكهربائية، والذي تقدّر كلفته بأربعة مليارات دولار ضروري لتأمين حاجة البلاد للكهرباء، لكن القاهرة تخشى من أن يؤثر السد على قوة تدفق مياه النيل الذي يؤمن نحو 90 بالمئة من احتياجاتها المائية.

وقد ، كتب الرئيس عبد الفتاح السيسي، على تويتر “أؤكد على ثقتي الكاملة في هذه الرعاية (الأميركية) الكريمة والتي من شأنها إيجاد سبيل توافقي يرعى حقوق كافة الأطراف في إطار قواعد القانون الدولي والعدالة الإنسانية”.

وأكدت إثيوبيا والسودان مشاركتهما في القمة بعدما كانت القاهرة قد قبلت وساطة الولايات المتحدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق