اخبار رياضية

مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة “الخطيب” يقرر إيقاف قبول العضويات الجديدة بالشيخ زايد ويعاقب لاعبي كرة الماء بالأيقاف والشطب

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

عقد مجلس إدارة النادي الأهلي، برئاسة الكابتن محمود الخطيب، قرر في اجتماعه الذي ، بمقر النادي بالجزيرة اعتبار الجلسة ممتدة، على أن تستكمل في غضون الأيام القادمة لمناقشة جدول الأعمال.

كما قرر المجلس إيقاف قبول العضويات الجديدة في فرع النادي بالشيخ زايد لحين الانتهاء من كافة أعمال الانشاءات وفق خطة طموحة تشمل إنشاء مقر إداري جديد للبنوك، وصالة للكاراتيه، وأخرى للجمباز، مع إنشاء ملعبين إضافيين لأكاديمية كرة القدم، ومبنى اجتماعي جديد، ومناطق لجلوس الأعضاء، ومسجد، ومجمع اسكواش، حيث بدأ بالفعل أعمال الحفر وتسوية الأرض لنقل فرع الأهلى بالشيخ زايد نقلة جديدة، على أن يتم فتح باب العضوية من جديد وفور الانتهاء من هذه الأعمال.

كما تابع المجلس، في اجتماعه، أعمال تشطيبات المدرجات في ملعب التتش، وتوريد الأجهزة الجديدة للجيم والساونا والجاكوزي، واعتماد المخصصات المالية اللازمة لإنهاء هذه الأعمال.

ووافق المجلس على تطوير وتجديد ملاعب أكاديمية كرة القدم في فرع النادي بمدينة نصر، وتغيير غرف ملابس الناشئين مع اعتماد قيمة تشطيب غرف الملابس أمام المسجد لتصبح مكاتب إدارية، بالإضافة إلى إنشاء مقر جديد للشهر العقاري بفرع مدينة نصر لخدمة الأعضاء، فضلا عن إنشاء ثلاثة حمامات سباحة في المنطقة الترفيهية، مع رفع كفاءة البوابات التي يجري تشطيبها حاليًا.

كذلك، قرر المجلس الموافقة على المشروع الذي تقدمت به إحدى شركات الأدوية لتبنّي حملة “النادي الأهلي خالي من سرطان الثدي” على أن يتم الإعلان عن تفاصيل المشروع خلال الأيام القليلة القادمة.

كما وافق المجلس على التصور المقدم لمصيف جديد لخدمة الأعضاء بالساحل الشمالي، على أن يتم إعلان كافة التفاصيل الخاصة بهذا المصيف بعد إنهاء كافة الإجراءات وتوقيع العقود.

** مجلس إدارة النادي الأهلي، برئاسة الكابتن محمود الخطيب، تطرق في اجتماعه الذي عقد ، بمقر النادي بالجزيرة إلى الأحداث التي شهدتها مباراة الأهلي والجزيرة في كرة الماء. واعتمادًا على ميراث النادي الأهلي التاريخي، واتساقًا مع قيمه ومبادئه الأخلاقية والتربوية التي يتمسّك بها على مر العصور، قبل سعيه إلى حصد البطولات، وبناءً على التحقيقات الدقيقة والشاملة التي جرت بمعرفة الإدارات المعنية بالنادي مع جميع أفراد جهاز كرة الماء ولاعبي الفريق الأول التي اشتركت في الأحداث التي تَلتْ المباراة النهائية في بطولة الجمهورية لكرة الماء بين فريقي الأهلي والجزيرة – وبناء على ما تبين من نتائج لهذه التحقيقات — قرر مجلس الإدارة ما يلي:

1- شطب اللاعب مهند جمال.

2- إيقاف اللاعب محمد مروان لمدة موسم رياضي (رغم عدم معاقبته من جانب اتحاد السباحة).

3- إيقاف اللاعب أحمد رياض موسمًا رياضيًا.

4- إيقاف اللاعب محمد نبيه موسمًا رياضيًا (رغم عدم معاقبته من جانب اتحاد السباحة).

5- إيقاف اللاعب محمود طارق موسمًا رياضيًا.

6- إيقاف كل من محمد أسامة؛ ويحيى علاء توفيق؛ ومحمود ايهاب؛ لمدة ثلاثة أشهر.

7- إيقاف اللاعب كريم جمال ستة أشهر.

وانطلاقا من نفس المعيار الأخلاقي والتربوي، فإن النادي الأهلي يتحفّظ على بعض القرارات التي اتخذها مجلس إدارة اتحاد السباحة المصري، والتي كانت سببًا رئيسيًا ومباشرًا في حالة الاحتقان التي شهدتها المباراة، وتمثلت فيما يلي:

– رفع الإيقاف عن لاعب نادي هليوبوليس السابق، أحمد بركات، الموقوف لمدة موسمين، واستغنى عنه نادي هليوبوليس لأسباب أخلاقية، والاكتفاء بإيقافه لمدة ثمانية أشهر فقط، بل وضمّه إلى نادي الجزيرة. وكان الإيقاف بسبب تعديه على لاعب النادي الأهلي، مازن قاسم، بالضرب، وإصابته بكسر بالفكّ؛ الأمر الذي استدعى تدخلا جراحيًا، وترك أثرًا يصل إلى العاهة المستديمة، وعوقب بحكم جنائي لمدة ستة أشهر. وهو أمر يدعو للدهشة والاستغراب.

– الموافقة على تسجيل اللاعب ضمن قائمة لاعبي نادي الجزيرة يوم 17 أكتوبر 2018، وهو آخر موعد لتسجيل اللاعبين في بطولة الجمهورية.. علمًا بأن نادي الجزيرة أرسل خطاب تسجيل اللاعب إلى اتحاد السباحة يوم 21 أكتوبر 2018، بعد غلق باب القيْد، واستقبل الاتحاد الخطاب يوم 23 من نفس الشهر، الأمر الذي يعد خللًا إداريًا واضحًا، ويستوجب استبعاد اللاعب، وإلغاء نتيجة المباريات التي شارك بها.

– اتخاذ اتحاد السباحة قراراته وإبلاغها للنادي الأهلي دون إجراء التحقيقات اللازمة والشاملة مع كافة الأطراف المشاركة في أحداث هذه المباراة، وهو أمر كان ينبغي اتخاذه تحقيقًا للعدالة في هذه القضية، وبالتالي سلامة القرار.

ويهيب النادي الأهلي بالأندية الرياضية كافة أن تكون حريصة على إعلاء قيم الروح الرياضية، والتمسك بالأخلاق الحميدة، قبل أن تضم إلى صفوفها لاعبين لا يتمتعون بالسلوك القويم والروح الرياضية التي ينبغي توافرها وغرسها في جميع اللاعبين. كما يهيب باتحاد السباحة أن يكون معيار تعامله في جميع القضايا واحدًا، وألا يكيل بمكيالين؛ حرصًا على تحقيق العدالة وتكافؤ الفرص.

ومن المقرر أن يرسل النادي الأهلي مذكرة لاتحاد السباحة بنتائج التحقيقات والعقوبات التي وقّعها، وسوف يطلب إعادة النظر في بعض القرارات التي اتخذها اتحاد السباحة، ومثلت ظلمًا لبعض اللاعبين وللنادي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق