تحقيقات

جامعة المنصورة تلغي قرار طرد طالب عاقبته بعد ظهوره في فيديو وهو يعانق فتاة داخل الحرم الجامعي

بوابة اليوم الأول

ألغت جامعة المنصورة عقوبة الفصل بحق طالب، ظهر في فيديو وهو يعانق فتاة داخل الحرم الجامعي. وكانت هذه الفتاة فصلت بدورها من جامعة الأزهر، إلا أن تدخل شيخ الأزهر على خط القضية دفعها لإلغاء العقوبة، فيما حرم كل منهما من اجتياز اختبار الفصل الدراسي الأول.

وقد قررت جامعة المنصورة إلغاء عقوبة الفصل الموقعة على أحد طلابها بعد ظهوره في مقطع فيديو، انتشر على الإنترنت يعانق فتاة داخل الحرم الجامعي، مكتفية بحرمانه من أداء اختبار نصف العام.

وجاء في بيان صادر من جامعة المنصورة ، بأن مجلسها للتأديب، “قرر تخفيف العقوبة على الطالب والاقتصار فقط على حرمانه من دخول امتحانات الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي الحالي، انطلاقا من الحرص على مستقبله، وتقديرا لحداثة سنه، وعدم درايته باللوائح الجامعية”.

وكان الطالب في السنة الأولى بكلية الحقوق قد عوقب بالفصل لمدة عامين، بعد أن تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قصيرا مطلع الشهر الجاري، يظهر فيه وهو يحمل باقة من الورد ويقدمها لصديقته، راكعا على ركبتيه كشكل من أشكال عرض الزواج، ثم يقوم بمعانقتها في ساحة الكلية.

وكانت جامعة الأزهر، التي تنتمي إليها الطالبة في الفيديو قد عاقبتها بالفصل النهائي قبل أن تخفف الجزاء لحرمانها من أداء اختبار الفصل الدراسي الأول. وقد أتى ذلك بعد بيان صادر عن شيخ الأزهر يطالب فيه الجامعة بمراجعة القرار، نظرا لحداثة عمر الفتاة وحرصا على مستقبلها التعليمي.

وفي مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب مساء الأحد على قناة “إم بي سي مصر”، قال الطالب، ويدعى محمود، “كان من المفترض أن تتم خطوبتنا (..) لكن بعد الذي حدث، وقعت مشكلات بيني وبين أهلها والآن هم رافضون تماما”.

وكان الطالب يدعى “محمود.ر.أ” طالب بالفرقة الأولى بكلية الحقوق، والطالبة تدعى “إسراء.م.أ”، ليست مسجلة في الجامعة، وتدرس في كلية اللغة العربية بجامعة الأزهر.

وقد أعلنت الجامعة فتح تحقيق فيما جرى تداوله، وبسؤال بطلي الفيديو قال الطالب إنه كان يحتفل بعيد ميلاد صديقته، وأن المقطع فهم بشكل خاطئ على مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك قالت الطالبة إنها كانت تحتفل بعيد ميلادها ليس أكثر.

وأوضحت التحقيقات أن بطلي الفيديو هما الطالب بكلية الحقوق “م. ر. أ.”، بالفرقة الأولى، والطالبة “إ. م. ع.” غير مقيدة بجامعة المنصورة، وأنها طالبة بكلية اللغة العربية جامعة الأزهر.

وقال بيان الجامعة، إنه تم استدعاء الطالب وبسؤاله أقرّ بأن ما فعله مجرد احتفال صغير لصديقته بمناسبة عيد ميلادها، مشيرًا إلى أن الموقف تم تداوله بصورة خاطئة عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي.

وبسؤال الطالبة عن كيفية دخولها الحرم الجامعي، أكدت أنها تمكنت من الدخول عن طريق إحدى زميلاتها للاحتفال بعيد ميلادها.

وأعلن الدكتور شريف خاطر، عميد كلية الحقوق، تحويل الطالب صاحب واقعة الفيديو إلى مجلس تأديب لخروجه عن القيم والعادات الجامعية، مضيفا أنه سيتم إعداد مذكرة خاصة بالطالبة إلى جامعة الأزهر لاتخاذ الإجراءات اللازمة تجاهها.

وأشار عميد الكلية إلى أن هناك إجراءات رادعة تتخذ من قبل إدارة الجامعة تجاه المخالفين، وأن هذا الفيديو لا يليق أن يكون داخل صرح تعليمي كبير مثل جامعة المنصورة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق