مجتمع

ملكة جمال العراق “شيماء قاسم” تبكــي بعد “تهـديـدات بالـقـتـل” بعد اغـتيـال وصيفتها “تاره فارس”

بوابة اليوم الأول

وسط ضجة واستياء في العراق، بعد حوادث قتل واغتيال استهدفت مجموعة من النساء الناشطات في المجتمع، نشرت عارضة الأزياء والإعلامية شيماء قاسم، الحاصلة على لقب ملكة جمال العراق عام 2015، مقطعا مصورا، قالت فيه إنها تلقت «تهديدات بالقتل».

وظهرت شيماء، في بث مباشر نشرته عبر حسابها الرسمي على إنستجرام، وهي تبكي قائلة إنها تلقت رسالة جاء فيها «جايلك الدور»، متسائلة «هل ذنبنا أننا مشهورون ونظهر على الإعلام نحن نذبح مثل الدجاج».

والخميس الماضي، اغتيلت عارضة الأزياء والمدونة تارة فارس في سيارتها الفارهة وسط بغداد، وقبلها بيومين اغتيلت سعاد العلي، إحدى الناشطات في المجتمع المدني، بإطلاق نار أيضا في البصرة.

كما شهد شهر أغسطس الماضي وفاة خبيرتي التجميل رشا الحسن ورفيف الياسري، في ظروف غامضة. وأثارت الوفاة «المريبة» لكل من السيدتين صدمة في الشارع العراقي والعربي أيضا نظرا لشهرتهما الواسعة.

ولم تصدر حتى الآن الأسباب النهائية لوفاة خبيرتي التجميل، وإن كان المتحدثان باسم الداخلية والصحة تحدثا عن «أسباب مبدئية»، لم يقتنع بها الشارع العراقي، تتعلق بتناول جرعة دواء زائدة في حالة رفيف، ومرض مفاجئ ألم برشا.

ولفتت شيماء إلى حزنها الشديد عندما رأت شارة سوداء على صور رفيقاتها رفيف الياسري، ورشا الحسن، وتارة فارس، مؤكدة أن كل من يصفهن بالـ”عاهرات” ويحرض على قتلهن دون حق، هو “في جهنم وبئس المصير”.

وشهد العراق في الفترة الأخيرة حوادث قتل واغتيال طالت العديد من الشهيرات، وكان آخرهن وصيفة ملكة جمال العراق لعام 2015 تارة فارس.

يذكر أن محافظة البصرة، شهدت احتجاجات أضرم خلالها محتجون النار في عدد من المباني الحكومية والسياسية، وكذلك القنصلية الإيرانية ومقرات لميليشيات “الحشد الشعبي”، بعد مقتل أشخاص في مواجهات مع الشرطة.

وفي يوم الخميس الماضي، اغتيلت عارضة الأزياء العراقية، تارة فارس، في سيارتها وسط بغداد.

ووجه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، وزارة الداخلية بالتحقيق في جرائم الاغتيال والخطف التي شهدتها مدينتي البصرة وبغداد.

وتابعت «كل من يحرض على القتل دون حق فهو في جهنم وبئس المصير..».

وأدانت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)، الأربعاء الماضي، «كافة أعمال العنف، لا سيما العنف ضد النساء، بما في ذلك القتل والتهديد والترهيب، باعتبارها أعمال غير مقبولة على الإطلاق».

https://www.youtube.com/watch?v=-7bWaR14ZBw

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق