صحة

مشروب مدهش لحرق دهون الكرش

بوابة اليوم الأول

  أغلب الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد ومن البدانة يهرعون إلى مستحضرات العناية المنحفة لإزالة الكيلوات الزائدة. هذه المكملات غير فعالة غالباً وأحياناً تكون مؤذية أيضاً. إذا كنتم تعانون من الوزن الزائد وكنتم ترغبون في التخلص من دهون الكرش، أعطوا الأولوية للوسائل الطبيعية.

  الوزن الزائد والبدانة هي وباء في حالة تصاعد مستمر عالمياً. في الولايات المتحدة مثلاً، 33,8% من البالغين و17% من الأولاد يعانون من البدانة. هذه الأرقام تعود إلى عام 2008 وقد زادت الآن وهي تنذر بخطر كبير.

  حسب رأي اختصاصيّ الصحة ، لا يستعيد الجسم وزنه الطبيعي إلا عندما يستعيد صحته، وهذا الهدف لا يمكن بلوغه إلا مع نظام حياة صحي ونظام غذائي يركز على الفواكه والخضار.

  في هذا المقال الذي نقدمه لكم من آي فراشة، نعرض عليكم وصفة شراب الموز التي ستساعدكم على حرق دهون الكرش وتخلّصكم من الكيلوات الزائدة.

شراب لذيذ لحرق دهون الكرش

المكونات :
• موزة ناضجة
• ملعقة كبيرة من الزنجبيل المبشور
• مقدار كوب من التوت المجلد
• ملعقتان كبيرتان من بذور الكتان المطحونة حديثاً
• مقدار نصف كوب من السبانخ

طريقة التحضير :
امزجوا كل المكونات في الخلاط (mixer). هذا الكوكتيل الصحي يمكن أن يحل محل فطوركم أو غدائكم أو عشائكم.

الفوائد الغذائية لهذا المشروب :
• الموز غني بالبوتاسيوم، بمضادات الأكسدة، بالسكر الطبيعي والألياف. كل هذه العناصر تغذي الجسم وتعيد الحيوية له. يعيد الموز التوازن لمستوى السكر في الدم ويحسن عملية الهضم ويساعد الجسم على امتصاص العناصر الغذائية بشكل أفضل. يساعد الموز على تنظيف كامل الجسم من الفضلات والسموم ويسرع عملية التخلص من فائض الدهون حول البطن. بالإضافة إلى هذا، يجعلنا الموز نحس بالشبع وهذا يمنعنا من الأكل بين الوجبات ومن تناول الأطعمة المصنعة الدهنية كثيرة السكر.
• الزنجبيل يمتلك خصائص علاجية قوية. بحسب بعض الدراسات، يسرع الزنجبيل عملية الأيض ويساعد هكذا في حرق الدهون العنيدة على البطن، وينظم الشهية ويحارب الإمساك. أثبتت دراسة أجرتها جامعة Maastricht في هولندا، قدرات الزنجبيل المدهشة في تفعيل عماية الأيض وحرق الدهون. وفي دراسة نشرتها مجلة Biotech Business Week، تبين أن الزنجبيل يزيد أيضاً الإحساس بالشبع. شرب كوب من شاي الزنجبيل قبل الغداء يقطع الإحساس بالجوع ويدفعكم بالتالي لكي تأكلوا أقل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق