اخبار محلية

بوتين يعلن الأول من نوفمبر يوم حداد لضحايا تحطم الطائرة الروسية في مصر

بوابة اليوم الأول

  أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأحد الموافق الأول من نوفمبر هو يوم حداد في روسيا على ضحايا الطائرة الروسية التي سقطت في مصر.

  وبحسب موقع “روسيا اليوم” فإن وزير النقل الروسي وعددا من المحققين غادروا إلى القاهرة اليوم للتحقيق في حادث تحطم الطائرة.

وكانت طائرة مدنية روسية تحمل على متنها 224 شخصا تحطمت، صباح السبت، في سيناء عقب مغادرتها لمطار شرم الشيخ، بعد فقدان الاتصال بها. والطائرة من طراز “إيرباص 321” وتابعة لشركة “كوجاليمافيا”.

وأمر الرئيس الروسي، في وقت سابق، ميتري آناتوليفيتش ميدفيديف رئيس الوزراء الروسي بتشكيل لجنة حكومية لتحقيق في حادث الطائرة.

وقالت الرئاسة الروسية في بيان لها إن الرئيس كلف بإرسال 3 طائرات إنقاذ تابعة لوزارة الطوارئ الروسية بشكل عاجل إلى مصر بالتنسيق مع القاهرة لنقل ضحايا الحادث.

وقال مجلس الوزراء المصري إن الطائرة تحطمت في منطقة الحسنة الجبلية بالعريش، وإن طائرات القوات المسلحة عثرت على حطامها.

وصرح المتحدث باسم مجلس الوزراء حسام القاويش، في وقت سابق، إن السلطات تجري الآن حصرا بعدد القتلى والمصابين في الحادث، مضيفا أنه “لا يمكن تحديد أسباب سقوط الطائرة في الوقت الحالي، وتم فتح تحقيق لمعرفة ملابسات تحطم الطائرة”.

وأشار إلى أن رئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل أجرى اتصالاً هاتفياً بالسفير الروسي بالقاهرة وأطلعه على حيثيات الحادث، وما يخص عمليات إخلاء القتلى والمصابين، إذا كان هناك أحياء.

وقرر مجلس الوزراء -في وقت سابق- تشكيل مجموعة عمل برئاسة رئيس الوزراء لمتابعة تداعيات الحادث.

وكلف مجلس الوزراء بإرسال 50 سيارة إسعاف إلى موقع الحادث، وبنقل الجرحى لمستشفى معهد ناصر ودار الشفاء، والجثامين إلى مشرحة زينهم.

وتوجه رئيس الوزراء شريف إسماعيل وعدد من الوزراء المعنيين بمتابعة الحادث إلى موقع تحطم الطائرة بسيناء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق