اخبار عربية

اعتقال أخطر خلايا تفجيرات داعش بالعراق

بوابة اليوم الأول

 نقلت وسائل الإعلام العراقية عن جهاز المخابرات في البلاد تأكيده بأنه تمكن من توقيف 31 شخصا اعترفوا بتنفيذ 52 تفجيرا في مناطق مختلفة من العاصمة بغداد، كما أكدت المخابرات العراقية إن المعتقلين ينتمون لتنظيم داعشن كما إن المعتقلين واحدة من أخطر خلايا التفجير في العراق.

  وفي بيان صادر عنه قال جهاز المخابرات العراقي، أنه قام بتنفيذ عملية "الشهاب الثاقب" الاستخباراتية بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية ومجلس القضاء الأعلى، وقد نتج عنها تفكيك مجموعات إرهابية تنتمي لما يسمى بولاية بغداد التابعة لتنظيم "داعش"، مضيفاً "ألقي القبض على 31 إرهابيا موزعين على مناطق في غرب العاصمة وشرقها، إضافة إلى الجنوب منها وفي محافظة ديالي،شمال شرق، كما أوضح البيان أن "هؤلاء اعترفوا بتنفيذ 52 عملية إرهابية في مختلف مناطق العاصمة بغداد لعام 2014 وبدايات عام 2015".

  وأوضحت وسائل الإعلام العراقي إنه وخلال العملية تمكنت القوات الأمنية في عملية المداهمات من ضبط أحزمة ناسفة وسيارات ودراجات مفخخة ومسدسات كاتمة للصوت وأشرطة فيديو تصور العمليات التي ينفذها التنظيم.

  وبدوره صرح المتحدث باسم جهاز المخابرات، فاهم الأطرقجي، بأن سبب انخفاض العمليات الإرهابية في بغداد خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة يعود للقبض على أخطر شبكة لـ"داعش"، والتي تضم 31 إرهابيا، مضيفا أن ذلك لن ينهي التفجيرات والهجمات وإنما سيقلصها ويحد منها بصورة كبيرة، مشيراً إلى أن التحقيقات ما زالت جارية للقبض على باقي أعضاء المجموعة المتطرفة.

  ويذكر أن التفجيرات تراجعت في الأسابيع الماضية في بغداد بعد استعادة القوات الأمنية السيطرة على مناطق قريبة من العاصمة كانت بيد تنظيم الدولة الإسلامية، وأهم هذه المناطق جرف الصخر، 50 كلم جنوب بغداد، ومحافظة ديالى الواقعة إلى الشمال الشرقي من العاصمة، علما وأن الحكومة العراقية قررت في فبراير/شباط رفع حظر التجوال الليلي الذي كان مفروضا منذ أعوام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق