تقارير

شركة أمازون توصل الطلبات بطائرات من دون طيار

شبكة اليوم الأول

  في استخدام تجاري للطائرات الحديثة من دون طيار، باشرت شركة أمازون استخدامها لتوصيل الطلبات إلى منازل عملائها خلال 30 دقيقة من الشراء عبر الموقع الالكتروني، شريطة ألا يزيد الوزن عن 2.3 كلغ.

  صارت الطائرات من دون طيار موضة هذا العصر. فبعد استخدامها في الحروب، وتحريكها من بعيد لقتل الارهابيين في مناطق عدة من العالم، عُزي إليها تنفيذ مهمات "سلمية" أخرى، كتوصيل خدمة الانترنت مثلًا إلى المناطق النائية، التي يتعذر تغطيتها بالخدمات التواصلية، وتوصيل الطلبات إلى منازل المشترين.

  وتعد شركة أمازون، رائدة بيع الكتب والحاجيات عبر الانترنت، سباقة في استخدام هذا السبيل لتسليم البضائع إلى منزل المشتري. فهي تستخدم ما يسمى الـ "بارسيلكوبتر" (parcelcopter) من دون طيار لتوصيل الطلبات التي تقل أوزانها عن 2,3 كيلوغرامات للمنازل، خلال 30 دقيقة فقط من تأكيد عملية الشراء عبر الموقع الالكتروني.

  وكانت جمعية الطيارين الأميركيين أثارت مسألة الأمان التي ينبغي التنبه إليها، مع تطيير أمازون طائراتها في الأجواء الأميركية، لنقل هذه الطلبات، وذلك في رسالة وجهتها إلى هيئة الطيران الفيدرالية الأميركية، ضمنتها توصية بطلب الهيئة من أمازون تبليغها بخط سير كل طائرة قبل أن تطير إلى هدفها، وبحمولتها. إلا أن ذلك يحتاج إلى سن قانون جديد، ينظم عمل الطائرات من دون طيار، المستخدمة لأهداف تجارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق