اجتماعيات

مُدرِّب الأسود ”كوتة”: الحمد لله نجوت من موتٍ محقق

  اليوم الاول

  قال الكابتن مدحت كوتة، مدرّب الأسود، خلال اتصال هاتفي من مستشفى بالعجوزة، إنه نجا من موتٍ محقق، وهو يطمئن جميع محبيه إنه بخير ويشكر الله إنه بحالة طيبة ، مشيراً إلى أن المهنة التي يعمل بها والتعامل مع الاسود خطرة ومعرضين للإصابة والحوادث فى أى وقت .

  وقالت أنوسة كوته مدربة أسود وابنه الكابتن مدحت كوته، خلال حوارها لبرنامج ”الحدث المصري” المُذاع عبر شاشة ”العربية الحدث”، مساء الثلاثاء، إن والدها خرج من العناية المركزة بعد تحسن حالته ، مشيرة إلى أن اسدا هائجا هاجم مدرب الاسود المعروف مدحت كوتة اثناء تدريبهم صباح اليوم بمقر السيرك بالعجوزة ، مما تسبب فى اصابته بجروح مختلفة على اثرها تم نقله فورا إلى مستشفى العجوزة لتلقى العلاج.

  وأضافت أنوسة، أننا نتعامل مع الأسود كأبنائنا، مطالبة بتوفير عربات اسعاف بالقرب من السيرك لانقاذ أى شخص فى حاله تعرضه للخطر.

 من جانبه، قال الدكتور صابر عرب وزير الثقافة، خلال مداخلة هاتفية له، أننا طالبنا وجود سيارات إسعاف في السيرك لحالات الطوارئ ، موضحاً انه تم نقل الكابتن كوتة إلى مستشفى الشرطة لزيادة الاطمئنان على صحته .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق