أخبار محلية

وقف القداسات والصلاة الكاثوليكية وإغلاق الكنائس الإنجيلية .. للوقاية من فيروس “كورونا”

بوابة اليوم الأول

دفع فيروس كورونا المستجد، الطائفتين الإنجيلية والكاثوليكية فى مصر، إلى اتخاذ تدابير احترازية مشددة لمجابهة الوباء التى تفشى مؤخرا داخل البلاد، وصلت هذه الإجراءات إلى حد إغلاق الكنائس ووقف القداسات.

وقد أعلن الأنبا جورج بكر مطران الروم الكاثوليك لمصر والسودان إيقاف كافة الصلوات الجماعية والقداسات بالكنائس التابعة للطائفة وذلك تجنبًا للعدوى من فيروس كوفيد 19 المستجد المعروف باسم كورونا.

وقال بكر فى بيان له اليوم:”نتبنى موقف الكنيسة الكاثوليكية وليس لدينا إلا الصلاة من المنزل وقراءة الكتاب المقدس وبالنسبة لصلوات الجنازة تقتصر على أسرة المتوفى فقط مع ضرورة إتباع الإرشادات الصحية التى أعلنتها السلطات المختصة”.

وكانت الكنائس المصرية قد استجابت بشكل فورى لتعليمات الدولة وإجراءاتها الاحترازية ضد انتشار فيروس كوفيد 19 المعروف باسم كورونا، ففى حين علقت الكنيسة الأرثوذكسية مدارس الأحد وخدمات التربية الكنسية، دعت الكنيسة الكاثوليكية إلى غلق المقاهى وأماكن التجمعات ومنعت الكنيسة الإنجيلية المؤتمرات والرحلات.

كما أصدرت الكنيسة القبطية الارثوذكسية تعليمات مشددة للأقباط، تزامنا مع توجيه الرئيس عبدالفتاح السيسى بتعليق الدراسة اسبوعين، بدء من اليوم الأحد، تتضمن ضوابط للالتزام بها من جانب مرتادى الكنائس.

وشملت التعليمات تعليق كافة خدمات التربية الكنسية على اختلاف المراحل العمرية وكذلك الاجتماعات النوعية والعامة وتعليق كافة الأنشطة الكنسية التى بها تجمعات مثل الحضانات ومراكز التأهل والرحلات وتعليق الدراسة بكافة المعاهد والكليات اللاهوتية.

كما تضمنت التعليمات إقامة أكثر من قداس يوميا تجنبا للزحام وبالأخص أيام الإجازات والمناسبات والحرص قبل التوجه لحضور القداسات على التأكد من عدم الإصابة بارتفاع درجات الحرارة أو أعراض الأنفلونزا مع إحضار كل مصلٍ أدواته الشخصية مقل لفافة وزجاجة مياه وغطاء راس للسيدات وتقليل المصافحة بالأيدى قدر المستطاع.

وشملت التعليمات تعليق كافة خدمات التربية الكنسية على اختلاف المراحل العمرية وكذلك الاجتماعات النوعية والعامة وتعليق كافة الأنشطة الكنسية التى بها تجمعات مثل الحضانات ومراكز التأهل والرحلات وتعليق الدراسة بكافة المعاهد والكليات اللاهوتية.

البداية الكنيسة الكاثوليكية، التى أصدرت بيانا رسميا كشف فيها عن وقف القداسات للشعب بكل الكنائس حتى إشعار آخر، على أن يقوم الآباء الكهنة بالاحتفال بالقداس يوميا مع أحد الخدام، لرفع الصلوات لطلب معونة الله لتجاوز هذا الشر، وتظل الكنائس مفتوحة طوال النهار وذلك للصلوات الفردية، مع التوصية بأن تقتصر صلوات الجنازات على أسرة المتوفي فقط.

وشددت الكنيسة فى بيانها على مواصلة الصلاة من أجل الأطباء وأفراد التمريض وكل المتطوعين ليكافئهم الرب على تعبهم ويحفظهم من كل شر.

فيما قررت الطائفة الإنجيلية فى مصر وقف كافة الصلوات وغلق جميع الكنائس على مستوى الجمهورية، حتى نهاية شهر مارس الجاري، كإجراء احترازي من فيروس كورونا المستجد، وتضمن القرار أيضًا إغلاق المبنى الإداري.

ووفقا لبيان صادر عن سنودس النيل الإنجيلي وهو الهيئة العليا بالكنيسة الإنجيلية المشيخية بمصر، فإن القرار ياتى استشعارًا للخطر الذي يهدد البلاد، وتجاوبًا مع الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة، وتمشيًا مع قرارات الطائفة الإنجيلية بمصر؛ قرر سنودس النيل الإنجيلي – المجمع الأعلى للكنيسة الأنجيلية المشيخية بمصر- من خلال لجنته التنفيذية: وقف جميع الاجتماعات العامة بما فيها (الأحد والجمعة)، وكافة الاجتماعات الفرعية والأنشطة واللجان الإدارية، في كل الكنائس المحلية على مستوى مجامع السنودس والمؤسسات السنودسية والمبنى الإداري للسنودس بالأزبكية وتعليق كافة الأعمال الإدارية بالمبنى

وأضاف البيان: وقررت الكنيسة تكريس صوم انقطاعي للوقاية من المرض أيام ٢٢ و٢٣ و٢٤ مارس ونرجو منكم جميعًا الالتزام بكافة القرارات التي تصدرها الدولة، والقيام بالتوعية اللازمة لسلامة وأمن المواطنين، ونصلي أن يحفظ الرب بلادنا وكل البشرية من هذا الوباء الخطير.

وكان الدكتور القس أندريه زكى، رئيس الطائفة الإنجيلية فى مصر، أصدر أمس الخميس عدة قرارات لرؤساء المذاهب الإنجيلية والكنائس التابعة له ضمن خطة الكنيسة للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد، إذ منح رئيس الطائفة مجالس الكنائس الحق في إقامة صلوات بلا حضور مع بثها أونلاين إذ رأت الكنيسة ذلك.

وقرر رئيس الطائفة تعليق كافة الاجتماعات والأنشطة والمؤتمرات الكنسية لجميع المذاهب الإنجيلية فى مصر، اعتبارا من أمس الخميس 19 مارس وحتى نهاية شهر مارس الحالى بجميع أنحاء الجمهورية.

وجرى تخصيص يومي الجمعة 20 و27 مارس للصوم والصلاة والتضرع إلى الله ليجيز هذه الأزمة.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: