تعليم

وزير التعليم العالي يلتقي وفد طبي أمريكي بمستشفى أبو الريش الجامعي للأطفال

في إطار مبادرة السيد الرئيس للقضاء على قوائم الانتظار

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

التقى د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي وفداً طبياً أمريكيا مكون من 20 خبير في جراحات قلب الاطفال، وذلك بمستشفى أبو الريش الجامعي، بحضور د. حسام عبد الغفار أمين المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية، ود. هالة صلاح عميدة كلية طب القصر العيني بجامعة القاهرة، ود. أحمد طه مدير مستشفيات قصر العيني، ود. رشا جمال الدين مدير مستشفى أبو الريش الجامعي.

ويأتي اللقاء في إطار المبادرة الرئاسية للقضاء على قوائم الانتظار حيث سيقوم الخبراء الأمريكان بإجراء عمليات قلب بمستشفى الأطفال للعديد من الحالات الحرجة وذلك لمدة أسبوع من المسجلين على موقع الغرفة المركزية لقوائم الانتظار
في بداية اللقاء رحب د.خالد عبد الغفار بالأطباء موجهاً الشكر لهم على الاستجابة لإجراء عمليات قلب للأطفال، مؤكداً على عمق العلاقات المصرية الامريكية خاصة في مجال التعاون العلمي وتبادل الخبراء، مشيرا إلى أهمية الزيارة التي ستساهم بشكل كبير في إحراز تقدم للقضاء على قوائم الانتظار الخاصة بالعمليات الجراحية المراد إجراءها للأطفال بمستشفى أبو الريش الجامعي.

وأكد الوزير خلال اللقاء على اهتمام القيادة السياسية بتوفير كافة سبل الرعاية الصحية للمرضى من أبناء الوطن والقضاء على قوائم الانتظار في إطار مبادرة رئيس الجمهورية، والتي تعد الأولى من نوعها للقضاء على قوائم الانتظار مجاناً، وتخفيف معاناة المصريين من آلام المرض نتيجة انتظارهم على قوائم المستشفيات لإجراء العديد من العمليات الجراحية.

وأشاد عبد الغفار بالتطوير الذي تشهده مستشفى أبو الريش الجامعي للأطفال كواحدة من أكبر المستشفيات في مصر والشرق الأوسط والمتخصصة في علاج الأطفال، مشيداً بالكادر الطبي المتواجد بالمستشفى والذي لا يقل خبرة عن الوفد الأمريكي الزائر، مؤكداً أن الاستفادة ستكون متبادلة بين الفريق الطبي المصري ونظيره الأمريكي.

وأضاف عبد الغفار أن الوزارة تعمل على التطوير المستمر بالمستشفيات الجامعية لتقديم خدمات صحية مميزة وذلك من خلال 113 مستشفى جامعي على مستوى الجمهورية، لاسيما في ضوء تطوير أقسام الطوارئ في المستشفيات الجامعية، بالإضافة إلى ميكنة الخدمات المقدمة للمرضى.

ولفت عبدالغفار إلى التعاون والتنسيق مع وزارة الصحة والسكان بشأن تنفيذ المبادرة الرئاسية للقضاء على قوائم الانتظار، حيث قامت المستشفيات الجامعية بتنفيذ ما يقرب من ثلث العمليات الجراحية وعمليات زراعة الكبد والكلى بالمبادرة والتي تتم بالمستشفيات الجامعية وبنسب نجاح مرتفعة تقارب النسب العالمية ويتم تقديم العلاج المجاني للحالات المرضية بشكل كامل، وأشار كذلك إلى مشاركة المستشفيات الجامعية في المبادرات الرئاسية 100 مليون صحة والمبادرة الرئاسية للكشف المبكر عن سرطان الثدي.

ومن جانبها قدمت د. رشا جمال الدين مدير مستشفى أبو الريش الجامعي الشكر للفريق الطبي الأمريكي واستجابته للدعوة للقيام بإجراء عمليات جراحية للأطفال، وذلك في إطار تبادل الخبرات المصرية الامريكية في مجال طب الأطفال.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: