تعليم

وزير التعليم العالى د. “خالد عبد الغفار” يترأس اجتماع مجلس إدارة “وكالة الفضاء المصرية”

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

ترأس د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى اجتماع مجلس إدارة وكالة الفضاء المصرية، بحضور د.محمد القوصي الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية، وأعضاء المجلس، وذلك بمقر الوزارة.

فى بداية الاجتماع، أكد الوزير على أهمية مشاركة كافة الوزارات والجهات المعنية في وضع مشروع قانون الفضاء المصرى، بالإضافة إلى ممثلين من وزارة التعليم العالى والبحث العلمى، بحيث يكون هناك حوار مجتمعي من كافة الجهات المختصة.

ووجه د. عبد الغفار بضرورة تقديم مقترح لوضع قاعدة بيانات تتضمن كافة التجهيزات والمعامل البحثية والكوادر العلمية بمختلف الجهات، بحيث يتم الاستفادة منها فى تحديد التخصصات العلمية المطلوبة في مجال الفضاء سواء فيما يتعلق بإرسال بعثات علمية في هذه التخصصات وغيرها من المهام بما يسهم فى تحقيق أولويات خطة التنمية المستدامة بالدولة خلال المرحلة المستقبلية.

وخلال الاجتماع أشار د. محمد القوصي إلى أنه تم تشكيل لجنة لوضع الهيكل التنظيمي للوكالة، وكذلك برنامج الفضاء الوطني فى شكله النهائى، موضحاً أنه تم التنسيق مع الاتحاد الإفريقى بشأن قمر التنمية الإفريقي، مضيفا أنه تم عرض برنامج الفضاء الوطني على الوزارات والمهتمين بمجال الفضاء فى مصر من خلال ورشة عمل لإبداء الرأى وعرض الشكل النهائي على مجلس الإدارة.

وافق المجلس على الهيكل التنظيمي المقترح لوكالة الفضاء المصرية والإدارات التابعة له.

ووافق المجلس أيضا على نقل تبعية برنامج الفضاء المصرى الملحق بالهيئة القومية للاستشعار من البعد وعلوم الفضاء لوكالة الفضاء المصرية، تمهيدا لاستصدار قرار من رئيس مجلس الوزراء بهذا الشأن.

قرر المجلس الموافقة على مشروع قانون الفضاء المصرى تمهيدا لإرساله لمجلس الدولة.

ناقش المجلس مشروع الموازنة المقترح للعام 2020/2021 ، وتوزيعها على مختلف المحاور، ومنها: بناء القدرات الذاتية البشرية ونشرعلوم وثقافة الفضاء، تطوير محطات الاستقبال من معدات وبرمجيات، واستشكاف الفضاء، والعلاقات والتعاون الدولى، والمنشآت والمباني.

وأحيط المجلس علما ببعض الأنشطة التى تمت خلال الفترة الماضية منها: تنظيم ورشة عمل لعرض برنامج الفضاء المصرى على الجهات المعنية، ويوم الفضاء المصرى، وتوقيع مذكرة تفاهم مع وكالة الفضاء الفرنسية، وتدريب مدارس STEM حيث تم الاتفاق مع وزارة التربية والتعليم على تدريب 3 مدارس بحيث يتم تدريب 20 طالب بكل مدرسة، و مبادرة المجلس الأعلى للجامعات والخاص بأن تقوم كل جامعة بتنفيذ مشروع قمر من نوع كيوب سات، وتم عقد اجتماع مع عدد من ممثلي الجامعات لمناقشة آلية التنفيذ وهى: عين شمس، المنصورة، المنيا، حلوان، بنها، الأزهر.

كما أحيط المجلس علما أيضا بمشروع قمر التنمية الإفريقي والذى يهدف إلى مراقبة الانبعاثات الخاصة بالغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري والظواهر المتعلقة بها وتأثيرها على دول القارة الإفريقية، حيث سيتم عقد برنامج تدريبي في يونيو ويوليو2020 بالوكالة لتدريب 20 متدرب من الدول الإفريقية المشاركة بالمشروع.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: