تعليم

وزير الإسكان و د. الخشت في ندوة بـ”جامعة القاهرة” د. “عاصم الجزار” يستعرض استراتيجية العمران والتنمية في مصر امام اساتذة الجامعة وطلابها

د. الخشت : استضافة الجامعة لرموز الفكر والسياسة لتنمية الوعي ومهارات التفكير والإبداع لدي الطلاب

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

استقبل الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة ، الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، لإلقاء محاضرة حول رؤية استراتيجية للعمران في مصر، ضمن الموسم الثقافي للجامعة في العام الدراسي 2019 / 2020 وذلك بحضور الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين.

وأكد الدكتور الخشت، على انشغاله الدائم بتقديم رموز وشخصيات بارزة خلال الموسم الثقافي ليقوموا بتوعية الطلاب وإعطائهم نماذج ناجحة يتخذونها قدوة لهم في مختلف المجالات، والاطلاع على خبراتهم وتجاربهم، لتوسيع آفاق الطلاب الفكرية، وتنمية مهاراتهم وقدراتهم المعرفية والعقلية، واطلاعهم على أفكار جديدة تساعدهم على تغيير طرق تفكيرهم للأفضل بما يؤهلهم للمساهمة في نهضة بلدهم.

ووجه الدكتور محمد الخشت، الشكر لوزير الإسكان على مساعدته للجامعة للتغلب على المشكلات التي واجهتها في مشروعاتها خاصة مشروع الإسكان الذي قابلته عثرات شديدة خلال السنوات الماضية سواء على مستوى الغرامات بسبب التاخر في التعاقدات في السنوات الماضية التي كادت أن تصل بهذا المشروع للإيقاف تمامًا. خاصة أن التأخر في التعاقدات ادى الى مضاعفة اسعارها ثلاثة أضعاف.

من جانبه قال الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان، إنه يتشرف بوجوده في جامعة القاهرة لكونه أحد خريجيها وأحد أساتذتها قبل الإنتقال للعمل بوزارة الإسكان، مؤكدًا أهمية دور جامعة القاهرة وأساتذتها في كافة المجالات.

وأوضح وزير الإسكان، أن رؤية التنمية العمرانية فى مصر كانت أول المهام التي كلف بها عندما بدأ عمله بالوزارة وإعداد المخطط الاستراتيجى القومى للتنمية فى مصر فى عام 2009، مشيرًا إلى أن العمران الذي يتحدث عنه اليوم مع الطلاب ليس البناء بل كل الأنشطة البشرية الموجودة ضمن المفهوم العمراني، وأن هناك فرقًا بين العمران والمعمار.

وأكد الجزار، أنه تم العكوف على اعداد المخطط الاستراتيجي القومي للتنمية العمرانية لمصر، مشيرًا إلى أن أكبر مشكلة تواجه مصر تتمثل في أن 6% من المعمور المصري أصبح غير قادر اقتصاديًا على إعانة القانطين وغير قادرين على توفير سبل الحياة الكريمة لهذا العدد.

كما أكد وزير الإسكان، أن المخطط الاستراتيجي القومي للتنمية العمرانية لمصر كان يهدف لمضاعفة المعمور المصري ويقيس 14% من مساحة الجمهورية، وانتهت الدراسة إلى أن 34% من مساحة مصر قابلة للتنمية بدون محددات، مشيرا إلى أن التغلب على هذا التحدي كان يستلزم وضع بعض المؤشرات مثل التركز السكاني.

وأوضح الجزار، أن معدل البطالة في مصر الآن 7.5% بعد أن كان 14% سنة 2009، بينما كان معدل الفقر عند بدء العمل 34%، لافتًا إلى أن دراسة الجوانب المختلفة ومناطق الفقر على مستوى الدولة انتهت إلى ضرورة وجود محاور للتنمية الاقتصادية تنقسم إلى 11 محور عرضي، و6 محاور طولية، تمحورا حول شبكة الطرق القومية التي يتم تنفيذها حاليًا.

وأضاف وزير الإسكان، أن شبكة الطرق القومية وقعت عليها قبل عرضها على القيادة السياسة ووضعنا مرحلتين لتنفيذ شبكة الطرق وما تم الانتهاء منه كان مدته الزمنية المحددة له الانتهاء منه فى عام 2032.

وأكد الدكتور عاصم الجزار، على أن مصر سوف تكون خالية من العشوائيات غير الآمنة في ٣٠ يونيو ٢٠٢٠، مشيرًا إلى أن الدولة المصرية قامت بتطوير منطقة تل العقارب بالسيدة زينب وتقوم برفع كل مستوي العمران لكي يحقق الحد الادني من احتياجات المواطنين لان الدولة تنظر لجميع المواطنين علي حد السواء وتعمل علي اعطاء كل مواطن حقه، واضاف ان الدولة تعمل علي توفير نوعية وجودة الحياة داخل العاصمة الادارية بغض النظر عن المستوي الاقتصادي وتوفر بداخل العمران الحضري اماكن للتنزة والأنشطة المختلفة بدون تكاليف مرتفعة، كما تقوم الدولة حاليا بتطوير مثلت ماسبيرو ومشروع تطوير مجري العيون حيث تم توفير عدد ١٠٠٨ وحدة سكنية لقاطني هذه المنطقه في مدينة بدر لان نشاط الجلود التي يعمل بها سكان مجري العيون تم نقلة الي منطقة الروبيكي ببدر وبالتالي تم نقل السكان بجانب اماكن عملهم

وتابع وزير الاسكان، انه في اطار مشروع الدولة في الاسكان الاجتماعي تم الانتهاء من ٦٠٠ الف وحدة وتم تسليم ٤٠٠ الف وحدة وهناك ٢٠٠ الف وحدة قيد التسليم، والدولة تقدم دعمًا كبيرًا للمواطنين في هذا المشروع يتراوح ما بين ٥ الي ٤٠ الف يتم اسقاطه من ثمن الوحدة بالاضافة الي اوجه دعم اخري غير مباشرة والتقسيط يكون علي ٢٠ عام بفائدة تتراوح مابين ٥ إلى ٧٪.

وعلق الدكتور محمد الخشت، على كلمة وزير الإسكان، حيث قال إن الوزير في كلمته قام بربط العمران بالتحضر وبالتنمية الشاملة وبالعدالة والديمقراطية وأن أفكاره تمركزت في ٣ محاور وهي أن مفهوم العمران ليس مجرد بناء المساكن والطرق، لكنه مرتبط بالأنشطة المختلفة، مضيفًا أن حديثه عن فقه الاولويات ومفهوم التحضر مهم، وان ثقافة العشوائيات تحتاج إلى تغيير نمط الحياة والسلوكيات.

وتم فتح باب النقاش وطرح الأسئلة في ختام اللقاء من الحضور مع وزير الإسكان حول مشروعات الدولة وأهمها مشروع الإسكان الاجتماعي والعاصمة الإدارية الجديدة والتخطيط للمدن الجديدة والجيل الرابع. كما تم تكريمه باعتباره خريجا من أبرز خريجي جامعة القاهرة.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٢‏ شخصان‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٢‏ شخصان‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٣‏ أشخاص‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٢‏ شخصان‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١٢‏ شخصًا‏، ‏‏‏حشد‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣١‏ شخصًا‏، ‏‏حشد‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١٦‏ شخصًا‏، ‏‏حشد‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢٥‏ شخصًا‏، ‏‏حشد‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢٩‏ شخصًا‏، ‏‏حشد‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١٣‏ شخصًا‏، ‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، ‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، ‏بدلة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: