رياضة

وزيرا الصحة والشباب والرياضة يشهدان توقيع بروتوكول تعاون لتخصيص مبنى “نادي الجزيرة” كحجر صحي لمصابي فيروس “كورونا”

في إطار التعاون بين مؤسسات الدولة الحكومية والمجتمعية للتصدي لفيروس "كورونا" المستجد

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

وزيرا الصحة والشباب والرياضة يشهدان توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الصحة ونادي الجزيرة الرياضي و بنك التعمير والإسكان لتخصيص مبنى بالنادي كحجر صحي لمصابي فيروس كورونا

شهدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الصحة والسكان، وكل من نادي الجزيرة الرياضي، وبنك التعمير والإسكان، لتخصيص وتجهيز مبنى بالنادي ليصبح حجر صحي لمصابي فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، من الحالات البسيطة إكلينيكيًا، وذلك في إطار التعاون بين مؤسسات الدولة الحكومية والمجتمعية لدعم جهود الدولة والقطاع الصحي للتصدي لفيروس كورونا.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه وقع البروتوكول كل من اللواء وائل الساعي مساعد وزيرة الصحة والسكان للشئون المالية والإدارية، والمهندس عمرو عادل إسماعيل رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة، والأستاذ حسن غانم رئيس مجلس إدارة بنك التعمير والإسكان والعضو المنتدب.

وأضاف مجاهد أنه بموجب البروتوكول سيتم تخصيص المبنى الاجتماعي داخل نادي الجزيرة الرياضي بمدينة 6 أكتوبر كحجر صحي لاستقبال الحالات البسيطة إكلينيكيًا من مصابي فيروس كورونا، ومتابعة حالتهم الصحية، واستكمال المتابعة الطبية لهم لحين تمام شفائهم، حيث يبدأ استقبال الحالات من منتصف مايو الجاري ولحين متابعة تطورات الأزمة.

وأشار “مجاهد” إلى أن بنك التعمير الإسكان سيقوم بتجهيز المبنى وتوفير سبل الإعاشة اللازمة، على أن تتولى وزارة الصحة والسكان الإشراف على المبنى طبيًا وفنيًا، وتوفير الأطقم الطبية من أطباء وممرضين، بالإضافة إلى توفير مخزون كافِ من الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة لمتابعة الحالات المرضية.

وتفقدت وزيرة الصحة والسكان يرافقها وزير الشباب والرياضة، المبنى المخصص لاستقبال الحالات البسيطة من مصابي فيروس كورونا، حيث يتكون من دورين بطاقة استيعابية ٢٠٠ سرير مقسمين على 4 قاعات، اثنين للسيدات والأطفال، واثنين للرجال، ووجهت الوزيرة بتوفير جهاز الأشعة المقطعية وخدمة “الواي فاي”، وشاشات التليفزيون، داخل تلك القاعات، كما اطمأنت أيضًا على الانتهاء من عقود الأمن والنظافة والتخلص من النفايات الخطرة، بالإضافة إلى عقود الوجبات الغذائية، على أن يتم استلام المبنى بداية الأسبوع القادم.

ولفت “مجاهد” إلى أنه سيتم توفير ١١٠ فردًا من الأطقم العاملة بالمبنى، وسيشمل الطاقم الطبي ٦٠ طبيبًا وممرضًا، بالإضافة إلى أفراد النظافة والأمن، موضحًا أنه سيتم استقبال الحالات بدءًا من السبت المقبل.

ومن جانبه، ثمن الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة جهود وزارة الصحة والسكان بالتعاون مع كافة مؤسسات الدولة في مواجهة فيروس كورونا المستجد، وتوفير رعاية طبية فائقة للمصابين بفيروس كورونا.

وأكد الدكتور محمد فوزي المتحدث الرسمي لوزارة الشباب والرياضة، أن الوزارة تلعب دورًا خدميًا ومجتمعيًا مع وزارة الصحة والسكان وباقي الجهات المعنية، لتسخير كافة إمكانياتها لمواجهة الفيروس، وتوفير المدن الشبابية وبيوت الشباب والأندية الرياضية وعدد من مراكز الشباب وغيرها، لاستقبال الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد.

وذكر ” فوزي” أنه سيتم تكوين لجنة مشتركة تضم ممثلين عن الجهات الثلاث، من شأنها التنسيق بينهم لمتابعة تنفيذ البروتوكول، وتذليل أية عقبات تحول دون تنفيذه، لتقديم الخدمات اللازمة للمرضى بجودة وكفاءة عالية.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، ‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏بدلة‏‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏جلوس‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏منظر داخلي‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏منظر داخلي‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏منظر داخلي‏‏‏

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: