تعليم

وزارة “التربية والتعليم” طلاب أولى ثانوى يتحدون الدعوات المغرضة ويؤدون امتحان “مادة الجغرافيا” إلكترونيًا

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

توافد طلبة الصف الأول الثانوي على موقع منصة الاختبارات الإلكترونية من خلال أجهزة التابلت وبعض أجهزة المحمول والكمبيوتر، من داخل المنازل، لأداء امتحان مادة الجغرافيا إلكترونيًا في اليوم الرابع من الاختبارات التجريبية للطلبة، استعدادًا لامتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني والتي ستجرى في مايو 2020.

وقد نجح 580 ألف طالب/طالبة من طلاب الصف الأول الثانوي في تأدية الامتحان اليوم، من إجمالي 589 ألف طالب/طالبة بمختلف محافظات الجمهورية، بنسبة 98.5%، في تحدي واضح للدعوات المغرضة التي أطلقها أصحاب المصالح بعدم الدخول على الاختبار الإلكتروني.

الجدير بالذكر أن هذا الامتحان هو تدريب للطلاب على استخدام منصة الامتحان واختبار لسعة الشبكات ومعالجة المشكلات التي تطرأ عن استخدام الطلبة، هذا الاختبار ليس له درجات أو تقييم لذا يتم عرض نتيجة الاختبار مباشرة بعد الاختبار.

وكانت وزارة التربية والتعليم حذرت من الدعوات التحريضية التى يتبناها البعض ويدعو فيها الطلاب إلى عدم دخول امتحان نهاية العام، قائلة: الطالب الممتنع عن دخول الامتحان الإلكتروني سوف يدخل “دور ثاني” في شهر سبتمبر إلكترونياً ولن يصعد إلى الصف الأعلى إلا باجتيازه، كما أن الطالب الممتنع عن دخول الامتحان والراسب في الدور الثاني سوف يبقى في نفس السنة الدراسية لإعادتها.

وطالبت الوزارة من أولياء الأمور والطلاب ضرورة الالتزام بأداء الامتحانات في مواعيدها حرصاً على مستقبل الطلاب ولن تتوانى الوزارة عن تقديم أفضل ما لديها لبناء جيل من شبابنا يقود هذا الوطن في السنوات القادمة.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: