مجتمع

ننشر تصريح دفن الفنانة الراحلة “رجاء الجداوي” الذي كشف اسمها وعمرها الحقيقيين

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

كشف تصريح دفن جثمان الفنانة الكبيرة الراحلة، رجاء الجداوي، والتي توفيت ، متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا.

وتبين من التصريح الذي أصدرته الإدارة الصحية بالقنطرة غرب بمحافظة الإسماعيلية، والتي تقع بنطاقها مستشفى أبو خليفة للعزل، أن اسم الفنانة الحقيقي نجاة علي حسن الجداوي، من مواليد 6 سبتمبر من العام 1934، وأن عمرها الحقيقي 86 عاماً، وكانت تقيم في 11 شارع الدقي بالجيزة.

وأكد التصريح على دفن الجثمان بمقابر العائلة في منطقة السيدة عاشة بالقاهرة.

كانت مصادر طبية في مستشفى العزل أبوخليفة بالإسماعيلية شرق العاصمة القاهرة قد كشفت تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة رجاء الجداوي.

وإن الحالة الصحية للفنانة شهدت تدهورا حادا قبل 10 ساعات من وفاتها، بسبب انخفاض نسبة الأكسجين في الدم، إثر جلطات الرئة، ما أدى لفقدانها الوعي، مضيفة أن الفنانة كانت تتنفس عبر أنبوبة حنجرية تصل الرئة، لكن الجلطات المتواجدة بها، إثر مضاعفات الفيروس ،أدت لانخفاض نسبة الأكسجين في الدم، وعدم وصوله بنسبة كافية لأجهزة الجسم الحيوية.تصريح دفن رجاء الجداوي

وذكرت أن الوفاة حدثت نتيجة توقف عضلة القلب، وفشل كل محاولات إنعاشها، مضيفاً أنها فارقت الحياة في حوالي الساعة السادسة والنصف صباح اليوم الأحد.

كانت الفنانة الراحلة قد أجرت 3 مسحات طبية بالمستشفى، وتبين أنها إيجابية للفيروس، الذي تمكن من الرئتين، وتسبب في تلفهما، وإحداث جلطات بهما.

وقامت إدارة مستشفى العزل بحقن الفنانة بجرعتين من البلازما، واستقرت حالتها لفترة، قبل أن تتدهور في الأيام الأخيرة.

يذكر أن الفنانة الراحلة كانت قد شعرت بأعراض كورونا عقب انتهاء تصوير مسلسل “لعبة النسيان” الذي أذيع في رمضان الماضي، وبعد إجراء الفحوصات والتحاليل تبين إيجابية العينة وثبوت إصابتها بالفيروس، حيث دخلت مستشفى العزل في الإسماعيلية ليلة عيد الفطر وظلت فيه حتى لفظت أنفاسها الأخيرة .

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: