رياضة

نادي سموحة يقلب الطاولة على الزمالك بعد تأخره بهدفين وتعادل 3-3 في الوقت القاتل

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

في سيناريو لا يتكرر كثيرا في الدوري المصري، قلب سموحة الطاولة على ضيفه الزمالك بعد تأخره بهدفين، وانتزع منه تعادلا قاتلا 3-3 الخميس، وذلك ضمن المرحلة السادسة والعشرين.

سجل للزمالك كل من النيجيري كابونغو كاسونغو (18)، حسام حسن (44 عن طريق الخطأ) ومصطفى محمد (66)، فيما سجل لسموحة حسام حسن (37 و90+2) وأحمد حسن مكي (78).

ورفع الزمالك رصيده إلى 52 نقطة في المركز الثاني، فيما بات رصيد سموحة 33 نقطة في المركز السادس.

وجاء الشوط الاول متوسط الأداء وغلب حماس اللاعبين على الجوانب الفنية، خاصة بدلاء الزمالك الذين دفع بهم المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون لتعويض غياب عدد كبير من لاعبيه الأساسيين بسبب الإصابة والإيقاف.

وسيطر لاعبو الزمالك على منتصف الملعب ومن هجمه مرتدة منظمة، نجح كاسونغو في إحراز هدف التقدم، مستغلا تمريرة عبد الله جمعه سددها على يمين الحارس الهاني سليمان (18)، قبل أن يسجل أصحاب الأرض هدف التعادل بفضل حسام حسن من تسديدة قوية ارتدت من الحارس محمد أبو جبل ودخلت الشباك (37).

انحصر بعدها اللعب في وسط الملعب، ومن ركلة حرة مرر مصطفى فتحي عرضية حولها برأسه عن طريق الخطأ حسام حسن إلى يسار سليمان (44).

واصل الزمالك هجومه الضاغط، وسط حالة من الارتباك لمدافعي سموحة، فنجح مصطفى محمد في إضافة الهدف الثالث مستغلا عرضية المغربي محمد أوناجم، فسدد الكرة على يسار الحارس سليمان (66).

ورد البديل أحمد حسن مكي بهدف ثان لسموحة بعدما حول عرضية ناصر ماهر برأسه إلى يسار أبو جبل (78)، ليعود حسام حسن إلى الواجهة بتسجيله هدف التعادل في الوقت القاتل مستغلا تمريرة بينية من ناصر ماهر خلف دفاع الزمالك، حولها رأسية لحظة خروج أبو جبل من مرماه (90+2).

وهذه المرة الثانية التي يتلقى فيها الزمالك هدف تعادل قاتلا في الدقائق الأخيرة بعد مباراة الاتحاد في أغسطس الماضي.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: