اجتماعيات

مقتطفات من الحياة “9” ومن الحب ما قتل

كتبت أمال عبد الحميد يوسف

ومن الحب ما قتل … مقولة صحيحة … بعد رجوعي اكتشفت أن البيت فضى عليا بعد ما كان ملىء بالضوضاء …
اكتشفت ا

ني طيلة السنوات السابقة لم اتناقش مع اولادي أو حتى حاولت اعرف تفاصيل حياتهم ومشاكلهم اليومية .. لم اسالهم يوما عن أحلامهم …اخذتنى الدنيا والبحث عن لقمة العيش… كان كل همى توفير احتياجتهم ومصاريف المدارس والجامعات . .

اكتشفت أن ولا واحد منهم طلب منى طلب مباشر … لازم يوسطوا والدتهم مع انى عمرى ما رفضت لهم طلب ..

اكتشفت أن لم أحاول فهم شخصياتهم وتكوينهم النفسى…

وتركت الكبير يربى الصغير .. ويغرس فيه مايشاء من أفكار ومبادئ… ويتحكم الكبير في الصغير…

اكتشفت أن اولادي رغم حبهم ليا الذى أراه في عيونهم إلا أنهم دائمًا خايفين مني ..

هل كنت قاسى الي هذا الحد بدون أن ادرى؟!!!

صحيح انى كنت دائما جاد لا اقبل معارضة قراراتى …
صحيح أن معاملتي كانت قاسية ..
صحيح أن عقابي كان شديد ومهين ..

ولكن كل هذا كان بسبب حبى الشديد لهم … وخوفى عليهم خاصة أنهم كانوا كثيرين وأعمارهم متقاربة وكنت خايف أن تخرج الأمور عن السيطرة …
فجاه أحسست بفشلى فلم استطع أن اوازن الأمور بين الشدة واللين وبين أن أكون اب وصديق …
فشلت أن يكون بينى وبينهم حوار وتفاهم …
ميعرفوش مدى حبى لهم وأن قلبى احن من قلب امهم عليهم ..
ميعرفوش أن حياتي وهبتها لهم ولم يكن في حياتى غير عملى وأسرتى. …
ميعرفوش انى كنت بموت كل لحظة قلق عليهم وعلي مستقبلهم …
وبدأت احاول اصلاح الأمور …

لنا بقية

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: