ثقافة وفن

قناة “إم بي سي” تتجاهل قرار “الإعلاميين” وتبث البرنامج الرمضاني “رامز مجنون رسمي”

بوابة اليوم الأول

تجاهلت مجموعة قنوات “MBC” بيان نقابة الإعلاميين المصرية بمنع ظهور رامز جلال على أي وسيلة إعلامية داخل مصر أو تحمل اسم مصر، وأذاعت حلقة جديدة من البرنامج الرمضاني “رامز مجنون رسمي”.

رامز استضاف خلال الحلقة الجديدة الممثلة ياسمين رئيس، وواصل فقرات التعذيب بالكرسي الدوار، ولم يشفع له استغاثات الضيفة التي قالت إنها “مصابة بالفوبيا”، وأعلنت رغبتها في “التقيؤ”، فرد بأن تفعل ذلك على الهواء.

وظلت ياسمين، خلال الحلقة التي بثت على فضائية “MBC مصر”، تصرخ وتتوعد رامز بالرد بعد انتهاء الحلقة، وبالفعل تشاجرت معه في آخر برنامج المقالب قبل أن تتراجع أمامه.

 

وأصدر مجلس نقابة الإعلاميين ، برئاسة الدكتور طارق سعدة، الأربعاء، القرار رقم ١١ لسنة ٢٠٢٠ بمنع ظهور رامز جلال على أي وسيلة إعلامية تبث داخل مصر؛ لحين توفيق أوضاعه القانونية.

وردت مجموعة “MBC”، في بيان، أن “قرار نقابة الإعلاميين خاص بالوسائل الإعلامية التي تبث من داخل مصر، ولا ينطبق على مجموعة قنوات MBC، كونها مجموعة قنوات غير مصرية وتبث من الإمارات وفقا للقوانين المُتبعة”.

MBC أشارت، في بيان سابق، إلى أن برنامج “رامز مجنون رسمي” من إنتاج شركة مسجلة رسميا وقانونيا في الإمارات، وجرى تصويره في مدينة دبي، ويحظى بنسب مشاهدة قياسية على جميع المنابر والقنوات التي يُعرض عليها.

وقالت المجموعة إن البرنامج يذاع على MBC مصر، وMBC1، وMBC العراق، وMBC5 للمغرب العربي، وجميعها تبث من الإمارات إلى جميع دول العالم، عبر الأقمار الصناعية المختلفة، إضافة إلى منصّة “شاهد” للفيديو حسب الطلب VOD.

وأضافت أن هذا النمط من البرامج الترفيهية حاضر بقوة عالميا، ويتمتع بشعبية كبيرة على الكثير من التلفزيونات والشبكات الرائدة، والأمر نفسه ينطبق على برنامج “رامز” في كل موسم.

وتابعت: “الحلقتان الأولى والثانية من (رامز مجنون رسمي) حظيتا بنسب مُشاهدة قياسية وتفاعلات مليونية، ويتبوأ اليوم مركز الصدارة في معظم الدراسات التقديرية الأولية لنسب المُشاهَدة، وتجاوز عدد مشاهَدات الإعلان الترويجي بالبرنامج على الإنترنت وشبكات التواصل نحو 34 مليون مُشاهدة”.

وأكدت MBC أن حلقات البرنامج لا تُبث إلا بعد الحصول على موافقة الضيوف المعنيين، عقب تعرّضهم للمقلب وليس قبله، بحيث تجيز تلك الموافقات عرض الحلقات في إطار من التفاهم المشترك والثقة المُتبادلة.

وقالت نقابة الإعلاميين المصرية إن قرارها جاء على خلفية ما ورد بتقرير المرصد الخاص بنقابة الإعلاميين بشأن الخروقات التي ينتهجها برنامج “رامز مجنون رسمي” لمقدمه رامز جلال، على قناة “Mbc مصر”، وما ورد ببيان مستشفى الأمراض النفسية والعصبية ضد البرنامج سالف الذكر.

وكشفت النقابة أن رامز جلال غير مقيد أو حاصل على تصريح لمزاولة مهنة الإعلام بالمخالفة لما نص عليه المادة ٢ والمادة ١٩ من قانون نقابة الإعلاميين رقم ٩٣ لسنة ٢.

وقالت إن رامز يمارس نشاطا إعلاميا كمقدم برنامج على “قناة Mbc”، وهي موجهة للمجتمع المصري وتحمل اسم الدولة المصرية، وبالتالي لا يجوز له الظهور لتقديم أحد البرامج على النحو السابق.

وأكد البيان تضرر كثير من المواطنين من محتوى البرنامج، وأن الدستور المصري في مادته العاشرة تنص على أن الأسرة أساس المجتمع قوامها الدين والأخلاق والوطنية وتحرص الدولة على تماسكها واستقرارها وترسيخ قيمها، وفي مادته ٥١ ينص على أن “الكرامة حق لكل إنسان ولا يجوز المساس بها وتلتزم الدولة باحترامها وحمايتها”.

انتقادات شديدة وجهت لبرنامج رامز جلال خلال الساعات الأخيرة، وأبرزها تصريحات نقيب الإعلاميين المصريين ورئيس الرقابة على المصنفات الفنية الذي حرر محضرا، مطالبا بوقف البرنامج لأنه “شديد السادية”.

وأصدرت مستشفى العباسية للأمراض النفسية بيانا طالبت فيه بوقف البرنامج، لأثره النفسي السيئ على المواطنين، في حين قدم المستشار مرتضي منصور بلاغا للنائب العام يطالب فيه بالقبض على رامز جلال بسبب محتوى برنامجه، معتبرا أن البرنامج يتضمن أفعالا تدخل تحت بند “جرائم يعاقب عليها القانون”.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *