تقارير

عامل ينجح في إحباط محاولة تفجير البرج الثانى بخط كهرباء (الكريمات – البساتين) من قبل أحد الإرهابيين

شبكة اليوم الأول

  قام أحد الحراس العاملين بالشركة المصرية لنقل الكهرباء بإحباط محاولة تفجير البرج الثاني بخط كهرباء الضغط العالى "الكريمات -البساتين"، بعد أن قام بالقبض على أحد الإرهابيين اثناء محاولته تفجير الخط.

  وأن الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة، سيقوم اليوم الخميس، بتكريم العامل، بعد أن قام بضبط الإرهابي وتسليمه للشرطة، أمس الأربعاء، بعد أن قام مخربين بتفجير البرج رقم 90 ضغط عالى بذات المنطقة.

   ومن المقرر أن يقوم كل من المهندس جابر دسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر، والمهندس أحمد الحنفى رئيس الشركة المصرية لنقل الكهرباء اليوم بتكريم الحارس الشجاع ويدعى "عبد الفتاح" لقيامه بالدفاع عن الشبكة القومية لنقل الكهرباء من منطلق حبه لوطنه والقطاع الذى يعمل به على حد قول رئيس الشركة القابضة.

   فإن المتهم الذى تم القبض عليه بمعرفة حراس شركة الكهرباء يدعى "خالد" ويبلغ من العمر -42 عاما-.

  وكان المخربون قد قاموا على مدى اليومين الماضيين بمحاولات تفجير خط كهرباء الغابة – الشرقية الجديدة وكذلك الشهداء- منوف بالمنوفية، كما انهم فشلوا فى تفجير أحد أبراج الضغط العالى 500ك الذى ينقل الكهرباء بخط السد العالى القاهرة فى المنطقة الواقعة بين سمالوط، وأسيوط بالأرض المخصصة لكلية زراعة المنيا.

 وقال الدكتور محمد شاكر فى تصريح لة أن تكريمه للحارس الشجاع بمثابة تكريم لجميع العاملين بقطاع الكهرباء الذين لن تثنيهم مثل هذه الأعمال غير المسئولة عن قيامهم بدورهم فى حماية ممتلكات قطاع الكهرباء من ناحية وتأمين استقرار التيار الكهربائى للجميع من جانب أخر.

 وقال الوزير أن الحكومة انتهت من إعداد خطة محكمة لمحاصرة هؤلاء المخربين الذين يستهدفون مرفق حيوى مهمته خدمة المواطنين والاستثمار القومى.

  وأكد وزير الكهرباء، إننا فى طريقنا بالتعاون مع قوات الأمن لكشف التنظيمات التى تخرب فى الشبكة خاصة بعد القبض على بعض المخربين فى مدينتى الصف، ومنوف.

  وأضاف أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء خصصت فرقا من الدورية الراجلة للمرور على الخطوط، كما خصصت سيارات للمرور على الخطوط فى المناطق النائية، وأجرينا مباحثات مع وزارة الداخلية لمراقبة أبراج خطوط الضغط العالى المنتشرة فى جميع مناطق الجمهورية لتقليل فرص المخربين فى استهدافها.

  وقال الوزير من الطبيعى أن تحدث مثل هذه الجرائم لاعتبار أن مصر بها أكثر من 140 ألف برج ضغط عالى، ولكن كان لابد من تجديد التعاقدات مع عرب الصحراء والبدو وتعيين خفراء لحراسة الخطوط، وستقودنا عمليات القبض على بعضهم إلى التصدى لهم قبل الوصول إلى الخطوط.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: