عاجل

ضربة في صفوف “الجيش الفرنسي” أصابة 600 عسكري بسبب فيروس “كورونا ” الجديد (كوفيد 19)

وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي توضح مدى تأثير الإصابات على قواتها

بوابة اليوم الأول

كشفت السلطات الفرنسية ، عن إصابة 600 عسكري في صفوف الجيش الفرنسي بفيروس كورونا الجديد (كوفيد 19)، فيما أكدت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي عدم تأثر الجيش والوضع العسكري بتلك الإصابات.

وقالت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي في تصريحات لصحيفة «إبرا» المحلية، “نتابع عن قرب الوضع الصحي للعسكريين المصابين بالفيروس”. موضحة أن “إصابة العسكريين بالفيروس، لن تؤثر على سير عمليات الجيش”.

وقد أعلنت هيئة الأركان العامة الفرنسية، إجلاء 3 عسكريين من بين 4 كانوا ينفذون مهاما ضمن عملية “برخان” في منطقة الساحل الإفريقي، إثر إصابتهم بكورونا.

ووفق آخر محصلة في فرنسا، توفي 6 آلاف و507، من بين 82 ألفا و165 أصيبوا بكورونا.

وتحل فرنسا رابعًا في وفيات كورونا عالميا، بعد إيطاليا المتصدرة، وإسبانيا والولايات المتحدة.

وفي آخر حصيلة لضحايا الفيروس عالميًا، أصاب كورونا حتى مساء السبت نحو مليون و141 ألفا، وأدى إلى وفاة قرابة 61 ألفا، في حين تعافى من المرض ما يزيد على 238 ألفا بحسب موقع “Worldometer”.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولًا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات بما فيها الصلوات الجماعية، إلى جانب تعليق العمرة، وتأجيل أو إلغاء فعاليات رياضية وسياسية واقتصادية حول العالم، وسط جهود متسارعة لاحتواء المرض.

وكانت منظمة الصحة العالمية، أعلنت حالة الطوارئ نهاية يناير الماضي، على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي أثار حالة رعب تسود العالم، وأطلقت عليه اسم (كوفيد 19) في فبراير 2020 وصنفته في 11 مارس الماضي بأنه وباء عالمي، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: