تعليم

رئيس “جامعة القاهرة” يطلق اسم الطبيبة الشهيدة “سونيا عبد العظيم” على إحدى وحدات قصر العيني الفرنساوي

د. الخشت : كل التقدير للأطقم الطبية والتمريض في جهادهم لعلاج المصابين

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

قرر الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، إطلاق اسم الطبيبة الشهيدة سونيا عبد العظيم عارف، طبيبة قرية “شبرا البهو” التي وافاتها المنية بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد، على إحدى وحدات قصر العيني الفرنساوي بالجامعة.

وقدم الدكتور محمد الخشت، تعازيه إلى أسرة الطبيبة المتوفاه، مؤكدًا أن إطلاق اسم الطبيبة على الوحدة، نوع من رد الاعتبار للشهيدة وللكادر الطبى بشكل عام، وثمن دور وتضحيات الأطقم الطبية والتمريض والعاملين بالمستشفيات في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وقال، إن الجميع يقدر دور الأطباء في جهادهم لعلاج المصابين، والتقدير موصول إلى هيئة التمريض، وأطباء الامتياز، والإداريين العاملين بالمستشفيات، مؤكدًا أن الرهان الآن على معركة الوعي وطريقة التفكير، ولا شك أن التنمر من مصابي الفيروس سلوك فردي خارج التحضر ومخالف لتعاليم ديننا الحنيف وروح الإنسانية، ولا يجب التعامل مع الجيش الأبيض بهذه الطريقة بل إظهار التقدير والامتنان الكبير لدورهم.

وأضاف، أن قيادات وأجهزة الدولة وعلماء وأطباء وتمريض مصر يصطفون الآن في الصفوف الأولى لمواجهة فيروس كورونا المستجد، داعيًا إلى تعاون الجميع في مواجهة هذا الخطر، والترفع عن الأنانية. قائلًا: وليكن شعارنا (الجميع من أجل الجميع)؛ لأن مبدأ (أنا وحدي) سوف يضر الجميع بما فيهم الناظرين إلى مصلحتهم الخاصة وحدها.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: