دنيا ودين

دعاء “ليلة القدر” .. تعرف على فضلها و”الأدعية المأثورة”

بوابة اليوم الأول

دعاء ليلة القدر .. ليس هناك أدعية ثابتة فللمسلم أن يدعو بما يشاء فى هذه الليلة المباركة التى تنزل فيها الملائكة، غير أن هناك دعاء مأثور عن الرسول صلى الله عليه وسلم وهو ما ورد عن السيدة عائشة رضى الله عنها قالت: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، أَرَأَيْتَ إِنْ وَافَقْتُ لَيْلَةَ الْقَدْرِ، بِمَ أَدْعُو؟ قَالَ: “قُولِى: “اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّى”.

ولليلة القدر فضل عظيم وكبير ففيها نزل القرآن الكريم وفيها قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :”مَن يَقُمْ ليلةَ القَدْرِ إيمانًا واحتسابًا، غُفِرَ له ما تَقدَّمَ من ذَنبِه”، وفيها قال عز وجل :”إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ”

دعاء ليلة القدر
وكان أكثر دعاء النبى فى رمضان وغيره “ربّنا آتنا فى الدنيا حسنةً وفى الآخرة حسنةً وقنا عذاب النار”، بالإضافة إلى ما ورد عنه صلى الله عليه وسلم، وقاله للسيدة عائشة: “اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّى”.

وكانت دار الإفتاء المصرية قد أوضحت فى فيديو لها على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” ، سبب تغيير ليلة القدر وعدم ثبات موعدها كل عام، حيث أكدت أن سبب تغيير ليلة القدر وعدم ثبات موعدها أن الناس فى بادئ أى أمر تكون هممهم مشحونة ومقبلين على هذا الأمر مثل بداية رمضان تقبل على الصوم والصلاة وتلاوة القرآن الكريم، لكن شيئا فشيء يقل هذا الإقبال وتتراجع الهمم، فوضع الله سبحانه وتعالى ليلة القدر فى العشر الأواخر ليعيد الهمم من جديد، من أجل استمرار الناس فى العبادة وأن تتحرى الناس عن العبادة فى كل الأوقات.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *