رياضة

خيبة أمل بعد انسحاب الرومانية “سيمونا هاليب” المصنفة ثانية عالمياً من دورة باليرمو الإيطالية

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

أعلنت المصنفة ثانية عالمياً، الرومانية سيمونا هاليب، غيابها عن دورة باليرمو الإيطالية أوائل الشهر المقبل، والتي ستكون أولى المنافسات الاحترافية للاعبات كرة المضرب بعد التوقف بسبب فيروس كورونا المستجد.

وكتبت هاليب الأحد عبر حسابها على “تويتر”: “نظراً للارتفاع الراهن في حالات “كوفيد-19″ في رومانيا ومخاوفي حيال السفر دولياً في هذه الفترة، اتخذت القرار الصعب بالانسحاب من باليرمو”.

وتابعت حاملة لقب بطولة ويمبلدون الإنجليزية: “أريد أن أشكر منظمي الدورة ووزارة الصحة الإيطالية على كل الجهود التي بذلت من أجلي”.

وكان المنظمون يعملون على إعفاء لهاليب (28 عاماً) من القيود الجديدة التي فرضتها إيطاليا اعتباراً من الجمعة، والتي تلزم زوارها بالخضوع لحجر صحي لمدة 14 يوماً، في حال كانوا قد زاروا رومانيا أو بلغاريا في فترة الأسبوعين التي سبقت وصولهم.

وأعرب مدير دورة باليرمو أوليفييرو بالما عن أسفه “لقرار اللاعبة الثانية عالمياً إلغاء مشاركتها”، متابعاً: “أمس كنا متفائلين، وأبلغنا فريق هاليب بأنّ الرياضيين المحترفين لن يكونوا ملزمين الخضوع للحجر”.

وواصل: “على رغم ذلك، لم يبلغنا فريق هاليب سوى بالقرار النهائي… لقد خاب أملنا بشكل عميق”.

وتنطلق الدورة المقامة على الملاعب الترابية في الثالث من أغسطس، وستكون الأولى للمحترفات منذ تعليق منافسات الكرة الصفراء في آذار/مارس الماضي بسبب تفشي “كوفيد-19”.

ومن المقرّر أن تعاود دورات المحترفين نشاطها في 22 من الشهر ذاته بدورة نيويورك الأميركية، بحسب الموقع الإلكتروني لرابطة المحترفين، والتي ستأتي قبل نحو أسبوع من انطلاق بطولة فلاشينغ ميدوز، إحدى البطولات الأربع الكبرى، في 31 منه.

وكانت عودة المحترفين مقرّرة من خلال دورة واشنطن في 14 أغسطس، قبل أن يتم الإعلان عن إلغائها بسبب “استمرار عدم اليقين بشأن جائحة كوفيد-19”.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: