تعليم

خطة “الوكالة الجامعية للفرنكفونية” الخاصّة لمواجهة أزمة فيروس “كورونا” المستجد

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

في إطار خطة العمل الخاصة التي وضعتها الوكالة الجامعية للفرنكوفونية لمواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد، أطلقت دعوة دولية لتقديم المشاريع لدعم مبادرات الطلاب، والمهندسين والباحثين الشباب الهادفة إلى مواجهة هذا الوباء. يمكن التقدّم بأي مبادرة لها تأثير تكنولوجي، اقتصادي و/أو اجتماعي يمكن تقييمه على المدى القصير. وقد تمّ تخصيص مبلغ استثنائي بقيمة 500 ألف يورو لدعم هذه المبادرات. هذه الدعوة مفتوحة حتى تاريخ 3 أيار/ مايو 2020.

وحرصاً منها على مواجهة الوباء كوفيد 19 الذي يجتاح العالم بكامله، عمدت الوكالة الجامعية للفرنكوفونية، الملتزمة الزاماً قوياً بقيم التضامن والمشاركة، إلى وضع خطة عمل شاملة موجّهة لمؤسساتها الأعضاء وشركائها. فأطلقت، في إطار أنشطتها الجديدة، دعوة دولية استثنائية لتقديم المشاريع تتميّز بإجراءات سريعة ومبسّطة من حيث تقديم الطلبات وتقييمها واختيارها.

ترمي هذه الدعوة إلى دعم المبادرات العديدة المرتبطة بالوباء المستجد والتي يتّم إطلاقها في مساحات جامعية متجاوبة، مبدعة ومسؤولة تعتمد على شبكات تعاونية للطلاب والأساتذة والباحثين المتميّزين بابتكارهم وإبداعهم.

وهي تهدف إلى إبراز وتعزيز ما تقدمه المؤسسات الأعضاء في الوكالة الجامعية للفرنكوفونية لتطوير حلول لها تأثير تكنولوجي و/أو اجتماعي فوري من شأنها مساعدة الأنظمة الصحية والشعوب على مواجهة الصعوبات التي تنشأ عن الوباء كوفيد 19.

يمكن اقتراح أي مبادرة لها تأثير تكنولوجي، اقتصادي و/أو اجتماعي يمكن تقييمه على المدى القصير. وقد تكون المبادرة كناية عن نشاط أو مشروع دعم أو مواكبة أو عن منتج يتّم ابتكاره وتصنيعه.

حرصاً منها على مواجهة هذه الحالة الطارئة والاستجابة للحاجات الكبيرة، تخصص الوكالة الجامعية للفرنكوفونية في إطار هذه الدعوة مبلغ استثنائي تصل قيمته إلى 500 ألف يورو.

الموعد النهائي لتقديم الطلبات : الأحد 3 أيار / مايو2020.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: