عاجل

حكومة سريلانكا تقرر تخفيف القيود في البلاد بعد السيطرة على فيروس “كورونا” بعد حظر 30 يوما

بوابة اليوم الأول

انضمت حكومة سريلانكا إلى العديد من الدول التي قلصت جزئيا حظر التجول، وذلك بعد إعلانها السيطرة على فيروس كورونا المستجد في أنحاء البلاد.

وكانت سريلانكا، الجزيرة الواقعة في المحيط الهندي، حظر تجوال على مدار 24 ساعة منذ 20 مارس الماضي.

ورفع الحظر، الاثنين، خلال ساعات النهار في أكثر من ثلثي البلاد، بينما ستستمر سريلانكا في فرضه في المناطق الأخرى بما في ذلك العاصمة كولومبو حتى الأربعاء، بحسب وكالة “أسوشيتد برس”.

وسيظل حظر التجول ساري المفعول من الساعة 8 مساءً حتى 5 صباحا حتى إشعار آخر. وقد فرضت السلطات السريلانكية إجراءات صارمة في محاولة لوقف انتشار الفيروس حيث اعتُقل آلاف من منتهكي حظر التجول.

ويأتي قرار الحكومة في رفع الحظر جزئيا في الوقت الذي أعلن فيه الدكتور أنيل جاسينغي، كبير مسؤولي الصحة في البلاد، أن الفيروس أصبح تحت “تحت السيطرة” في سريلانكا.

وستظل المدارس والجامعات ومعاهد التعليم الأخرى ودور السينما مغلقة على الرغم من تخفيف حظر التجول، بالإضافة الى ذلك، تم ايقاف رحلات الحجاج والرحلات الترفيهية، والكرنفالات، والاستعراضات والاجتماعات.

كما طلبت الحكومة تعليق جميع الاحتفالات الدينية لمنع الحشود الكبيرة من التجمع.

لكن إدارات الدولة والشركات والبنوك ستواصل عملها كالمعتاد. وتم تشغيل الحافلات والمركبات وعربات السكك الحديدية بنصف طاقتها للمسافرين لضمان تطبيق البعد الاجتماعي وطُلب منهم تطهير جميع المركبات.

وصرح المدير العام للخدمات الصحية، الدكتور أنيل جاسينغي، أن مستوى تفشي المرض منخفض في سريلانكا، مضيفًا أنه “لم نصل أبدًا إلى تفشي المرض على مستوى المجتمع”.

وأكدت سريلانكا حصول 271 حالة عدوى و7 وفيات حتى يوم الأحد، بينما تعافى 96 مريضا.

وقال قائد الجيش السريلانكي الفريق شافيندرا سيلفا إن 1563 شخصا ما زالوا في الحجر الصحي في المراكز التي يديرها الجيش. وقد غادر حتى الآن 4143 شخصا مراكز الحجر الصحي.

وعلى الرغم من رفع حظر التجول جزئيًا، تؤكد الحكومة على ضرورة البقاء في المنازل دون السفر للخارج باستثناء ضرورة العمل.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: