تعليم

“جامعة القاهرة” تنظم حملة تبرعات تجهيز “مستشفى الاستقبال والطواريء” بقصر العيني

د. الخشت: حان الوقت لتطويرها بمفهوم جديد كلية وإعادة هيكلتها وبنائها حيث لم يعد مجديًا ترميم البناء القديم

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وإشراف الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة، تنظم جامعة القاهرة، حملة تبرعات تجهيز مستشفى الاستقبال والطواريء، وذلك يوم الإثنين في تمام الساعة 10 صباحًا في العاشرة صباحا بمستشفى الطوارئ.

وكان الدكتور الخشت، دعا في وقت سابق منظمات المجتمع المدني للتبرع للمستشفيات الجامعية، من خلال التبرعات العينية بالأجهزة التي تحتاج إليها، بعد أن استعرض تقريرًا مقدمًا من لجنة متابعة تطوير المستشفيات، حول حاجة مرضى الطواريء والأقسام الأخرى إلى أجهزة طبية حديثة.

وقال الدكتور الخشت، إن قصر العينى ومستشفياته المختلفة يحتاجون إلى دعم كبير من الجهات المختلفة والمجتمع المدني، موضحاً أن بنك مصر مول حملة دعائية ضخمة لقصر العينى خلال شهر رمضان قبل الماضي.

وأكد رئيس جامعة القاهرة، أن قصر العيني له تاريخ عريق ويتردد عليه الفقراء والأغنياء يوميًا وهو مفتوح للجميع بلا أي تفرقة بينهم، مضيفًا أن قصر العيني بيت خبرة تخرج منه العديد من القامات الكبري من أساتذة وأطباء يعملون في مصر والعالم.

وأضاف الخشت، أن قصر العيني في خلال عامين سيتحول لصرح كبير في ظل خطة التطوير التي تقوم بها الجامعة لتطوير مستشفياتها، مشيرًا إلى أن وحدة الطواريء بقصر العيني مرت بعدة عمليات تطوير في السنوات الماضية، وأنه حان الوقت لتطويرها بمفهوم جديد كلية وإعادة هيكلتها وبنائها حيث لم يعد مجديًا ترميم البناء القديم، والإصلاح الجزئي غير كاف ، بل لابد من إنشاء الجديد القائم على التطوير الجذري، مضيفا أنه يتم العمل حالياً على تطوير طوارئ قصر العيني عن طريق الهيئة الهندسية للقوات المسلحة علي أحدث النظم العالمية.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: