حوادث

تفاصيل مقتل “الشيخ جمال” فتاة هاربة وأشلاء جثة.. بسبب “قصة حب” في المنيا

بوابة اليوم الأول

أثارت واقعة العثور على أشلاء جثة مقطعة وملقاة بجوار ترعة في مركز أبو قرقاص بمحافظة المنيا، ردود فعل متباينة، خاصة بعدما تمكنت قوات الأمن من حل لغز الواقعة وضبط الجناة.

تفاصيل الحادث، كما رصدته التحريات الأولية، بدأت بإخطار من اللواء خالد عبدالسلام مدير مباحث المديرية، إلى مدير أمن المنيا اللواء محمود خليل، حول العثور على جثة الشيخ جمال حمدي، مقيم بعزبة جوارجي، ملقاة على حافة ترعة سري باشا.

قوات الأمن بدأت بتشكيل فريق بحث جنائي، قاده العميد جمال الدغيدي رئيس مباحث المديرية، والعقيد وليد الشرقاوي، والرائد محمد بكر رئيس مباحث أبوقرقاص، والنقباء إسلام زين ومحمد زيدان ومحمد عبدالعظيم ومحمد إسماعيل والملازم أول مروان نصر؛ لكشف ملابسات الحادث.

تحريات فريق البحث قادت إلى أن القتيل تدخل منذ فترة لمساعدة إحدى الفتيات في الهرب والزواج من شاب تقدم لخطبتها ورفض أهلها طلبه، ما تسبب في وجود دافع للقتل لدى أسرة الفتاة الصعيدية.

وأشارت التحريات، إلى أن والد الفتاة “علي. أ”، فلاح، مطلوب ضبطه وإحضاره في 3 جنايات ونجله، هارب من 3 جرائم قتل واستعراض قوة، وشقيقه استعانوا بـ7 أشخاص آخرين، وخططوا للانتقام من الشيخ جمال المجني عليه.

وأوضحت التحريات تفاصيل ارتكاب الواقعة، إذ تبين أنهم قطعوا الطريق على المجني عليه، أثناء ذهابه إلى العزاء خارج القرية واقتادوه إلى أرض زراعية يمتلكونها وقيدوه وخنقوه ثم انهالوا عليه بالأسلحة البيضاء حتى مزقوا جسده لأشلاء، ثم ألقوا ببعض أجزاء منها (القدم والذراع) في ترعة سري باشا على أطراف قرية (جوارجي) مسقط رأسه.

تمكنت أجهزة الأمن من القبض على المتهمين، وأرشدوا عن الأسلحة المستخدمة، وحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأخطرت النيابة؛ لتباشر التحقيق والتصرف.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: