مقالات كبار الكتاب

تحذير لكل المعاهد العليا

سطور جريئة

بقلم  رفعت فياض

إلـى القائمين على ١٦٥ معهدا فى مصر ـ احــذروا مـن غـدر قـطـاع التعليم الخاص بـوزارة التعليم العالى بكم مع أنـه مـن المفترض أن يعمل مـن أجلكم، فقد يفاجأ أى معهد منكم باختفاء أى عضو هيئة تدريس به خاصة الحاصلين حديثا على درجــة الـدكـتـوراة، وبـعـد أن أنـفـقـتـم عـلـيـهـم عــشــرات الألــــوف مـن الجـنـيـهـات بــدءا مـن تعيينهم بوظيفة معيد ثم مـدرس مساعد ثم الدكتوراة ـ سيسمحون بإقالة هذا المدرس الحاصل على الدكتوراة من عندكم دون علمكم أو موافقتكم فور أن يتقدم لهم عضو هيئة الـتـدريـس هــذا بــأى شـكـوى، وأنــه يريد أن يستقيل مـن معهدكم، ومهما كانت الإقرارات التى أخذتموها على هذا العضو من قبل بالعمل معكم بعد حصوله على الدكتوراة لمدة خمس سنوات مثلا، فلن يعتد بها وطبعا “بلوها واشربوا ميتها” ، ولو حدث وأن رفض مجلس إدارة أى معهد منكم استقالة هذا العضو فلن يعترف بــقــراراتــه ولاقـيـمـة لـهـا عـنـد الـقـائـمـين بالتعليم الخاص بالوزارة، وستفاجأون بأنهم دلسوا على وزيـر التعليم العالى ولـم يخبروه بحقيقة وضـع عضو هيئة التدريس الذى يريد أن يستقيل من أى معهد، وسيحصلون له على قـرار وزارى بتوقيع الوزير أيضا بإلغاء قراره الوزارى السابق بالتعيين فى معهدكم، ولاتنزعجوا عندما يحصلون منه بعد ذلك بالتدليس أيضا على قـرار وزارى آخـر بتعيين هذا العضو فى أى معهد آخردون علمكم، ودون علم الوزير بحقيقة الموضوع، وطبعا كله بـحـسـابـه، ولاتـعـتـقـدوا أنـكـم ستعطلون كــل هــذا بـحـجـة أن أوراق عـضـو هيئة التدريس الأصلية مازالت تحت ايدكم، أو أنـكـم ستطالبونه بـسـداد المصروفات التى أنفقتموها عليه طوال ١٠ سنوات على الأقل حتى حصوله على الدكتوراة، لأن هذا العضو سيوقع بالتزوير للمعهد الجديد الـذى أغـراه بألف أو ألفي جنيه بالزيادة فى راتبه عنكم أنه لايعمل بأى جهة حكومية أو قطاع خاص قبل ذلك، وسيصدر له القرار الوزارى بالتعيين فى المـعـهـد الجـديـد دون علمكم، وحـتـى لو اكتشفتم أن هذا المعهد قد قامبتعيين هذا العضو عنده بقرار من مجلس إدارته قبل صدور القرار الوزارى بشهور طويلة٠٠

فلا تصدموا٠٠ لأن التعليم الخاص بالوزارة سيتستر على كل هذا وسيتعتبر القائمون فيه أنهم لم يقرأوا محاضر مجلس الإدارة فى هذا المعهد الذى أصبح متخصصافى خطف أعضاء هيئة التدريس من المعاهد الأخرى.

هـذه المهزلة التى يندى لها الجبين، والـتـى يـتـم التحقيق فيها الآن بــوزارة التعليم العالى حدثت مع “أكاديمية أخبار اليوم”  مؤخرا مع عضو هيئة تدريس بها تدعى د.اليا سيد محمد حسن، والتى قام التعليم الخاص بالوزارة بإلغاء قرار تعيينها بالأكاديمية بقرار وزارى دون علم الأكاديمية أو موافقتها أو حتى التحقيق فى أى شكوى خاصة بهذه الباحثة، وقام بتعيين المدرسة الهاربة بقرار وزارى أيضا فى المعهد الكندى العالى للإدارة بمدينة الـسـادس مـن أكتوبر وبــأوراق مــزورة من الـبـاحـثـة أنـهـا لـم يسبق لـهـا الـعـمـل فى أى جهة أخرى، وهو ماسوف نكشف عنه بالمستندات وبـالأسـمـاء السبت الـقـادم لأن الوضع لم يعد حالة فردية فقط٠ وتحياتى للشفافية والنزاهة فى قطاع التعليم الخاص بالوزارة .

[email protected]

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: