تعليم

تجديد ندب د. “عادل عبدالغفار” مستشارا إعلامياً ومتحدثا رسميا لوزارة التعليم العالى والبحث العلمي

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

أصدر د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى قراراً بتجديد ندب د. عادل عبد الغفار أستاذ الإعلام والرأى العام بكلية الإعلام جامعة القاهرة مستشاراً إعلامياً ومتحدثاً رسمياً لوزارة التعليم العالى والبحث العلمى.

يذكر أن المركز الإعلامي لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي قد شهد خلال الفترة الماضية تطويرا في أدائه المهني، حيث تمكن المركز من تدفق المعلومات والأخبار حول الأنشطة والفعاليات والإنجازات المختلفة التي تقدمها قطاعات الوزارة، وكذا المراكز والمعاهد والهيئات البحثية بالوزارة بما حقق تغذية وسائل الإعلام بكافة ما تشهده هذه القطاعات من أنشطة وفعاليات.

ونجح المركز الإعلامي للوزارة في توظيف مواقع التواصل الاجتماعي ، و الإنتاج الرقمي علي مستوي إنتاج الإنفوجرافات، والفيديوجرافات، والفيديوهات القصيرة، والأفلام التسجيلية، والصور، في التواصل مع الإعلام و الرأي العام.

كما شهد المركز الإعلامي تطورا ملحوظا على مستوى سرعة مواجهة الشائعات والأخبار الكاذبة التي تتناول مجالات التعليم العالي، إضافة إلي السرعة في التعامل مع الأزمات الطارئة التي يشهدها المجتمع الأكاديمي ، ودعم إدارات الإعلام والعلاقات العامة بالجامعات في إدارة الأزمات الطارئة التي تحتاج إلى سرعة التحرك الإعلامي.

شغل عبد الغفار منصب المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي الأسبق لوزارات التربية والتعليم والبيئة والتموين والتجارة الداخلية وجامعة القاهرة، كما شغل منصب عميد كلية الإعلام بجامعة بنى سويف، وعميد كلية الإعلام بجامعة النهضة ، ورأس لجنة قطاع الإعلام واللغات بوزارة التعليم العالى.

وأشرف الدكتور عادل عبدالغفار على إعداد خطط استراتيجية وحملات للتوعية بمصر وعدد من الدول العربية، وتقييم عدد من البرامج الأكاديمية بكليات الإعلام بالجامعات العربية، وشغل عضوية عدد من اللجان الوطنية المعنية بخدمة المجتمع، وشارك بالتدريس والتدريب والإشراف العلمى بعدد من المؤسسات الوطنية والعربية.

ويشارك عبدالغفار كمحكم علمي بلجان ترقية أعضاء هيئة التدريس بعدد من الجامعات العربية، ومشرف على عدد من الرسائل العلمية بعدد من الجامعات والمؤسسات الأكاديمية الوطنية والعربية، وأثرى المكتبة الإعلامية بعدد من المؤلفات والبحوث العلمية في مجالات الإعلام والاتصال السياسي والرأى العام، وصنفت بحوثه العلمية ضمن أهم ٥ بالمائة الأكثر استشهادا بها علي المستوي العربي في العلوم الاجتماعية، وحظى بتكريم عدد من المؤسسات المصرية والعربية.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: