باقلاممقالات كبار الكتاب

النجاح إنه هدف الجميع بلا استثناء الهدف واحد مهما تعددت الطرق

المهندس / اشرف رشاد الشريف يكتب “حكاوي السياسة”

” على الكل أن ينجح ” يطوع ما يملك ليصل إلى ما يبغى الا السياسي المعادلة بالنسبة له ليست بهذه السهولة
الهدف نعم النجاح لكن بشروط
– يجب أن ينجح باشتراط
– أن يرضى من فوقه ويبهر من يليه
– ألا يثير مخاوف من يعلونه بنجاحه وأن يكن قدوة تقنع تابعيه فى ذاك النجاح
فنجاحه ليس ما يرضيه هو بصورته البحتة والمجردة بل نجاحه هو النجاح الذى يرضيه وفق منظومته السياسية ومسيرته فى دربه الوطنى عليه أن ينظر كيف يتمنى أن يرى نفسه وفق ما يحب أن يراه عليه من يشجعه وما يتمناه له من يتبعه والأهم والأثمن أن يضع نفسه ناجحا وفق رسالته التى من أجلها صار سياسى

عليه أن ينجح مجملا لا مثلهم جزئيا أن ينجح مقنعا الجميع بأنه فى هذا نجح وفى ذاك لم يفشل لديه الحد المقنع من الرضا عنه في الفكر والأخلاق والقدرة والمستوى والوضع

السياسي ليس مثلهم يكفي أن ينجح ماليا او اجتماعيا أو فكريا فقط بل عليه ان يصل للنجاح الذى يقبله الجميع سياسيا ألقا أنيقا مفكرا وطنيا صادقا وماكرا ومخلصا

مقياس الحكم على السياسي ثلاثى المنظور

– أن يراه ناجحا من شجعه وتبناه وقدمه
– أن يراه جمهوره العريض ناجحا مقنعا
– وأن يرضى هو عما حقق وفق طموحه
ومن خلال الثلاثة عليه أن يكن نجاحه متوافقا مع مساره السياسي والدور الذي يقدمه لوطنه

#حكاوي_السياسة

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: