تقارير

المجلس الأعلى لـ”تنظيم الإعلام” يعاقب صحيفة “المصري اليوم” وموقعها الإلكتروني ويكشف عن شخصية “نيوتن”

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة مكرم محمد أحمد ، قرارا بشأن ما نُشر من مقالات بصحيفة “المصري اليوم” وموقعها الإلكتروني، حول سيناء تحت اسم مستعار “نيوتن”.

وبحسب بيان صادر عن المجلس ، “قرر إلزام الصحيفة وموقعها الإلكتروني بنشر وبث اعتذارا واضحا وصريحا للجمهور عن المخالفات التي ارتكبتها، وذلك خلال 3 أيام، وإلزامها بإزالة المحتوى المخالف من الموقع الإلكتروني”، بحسب موقع صحيفة “أخبار اليوم”.

وألزم المجلس الصحيفة “بدفع غرامة 250 ألف جنيه، وحجب الباب الذي نُشرت وبُثت به المواد المخالفة بالصحيفة والموقع الإلكتروني لمدة 3 أشهر”.

وقرر المجلس “إحالة رئيس تحرير الصحيفة، إلى المساءلة التأديبية بنقابة الصحفيين، مع منع الصحف ووسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمواقع الإلكترونية من ظهوره لحين انتهاء المساءلة”.

وشمل القرار، “منع جميع الصحف ووسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمواقع الإلكترونية، من ظهور كاتب سلسلة المقالات المنشورة تحت اسم مستعار “نيوتن”، وهو صلاح دياب – مؤسس الصحيفة ومساهم في ملكيتها – وذلك لمدة شهر”.

وقرر المجلس إحالة الواقعة إلى المستشار النائب العام، بالنظر والتصرف في الشق الجنائي.

وأكد المجلس في قراره، أن الصحيفة ارتكبت مخالفات جسيمة تنتهك أحكام الدستور، والقانون، وتخالف ميثاق الشرف المهني، والمعايير والأعراف المكتوبة (الأكواد)، بقيامها بحملة ممنهجة تنتهك أحكام الدستور والقانون وتنشر وتبث الضغينة، قادها صاحب سلسلة المقالات المُشار إليها، مؤسس الصحيفة والمساهم في ملكيتها صلاح الدين أحمد طه دياب، وشهرته صلاح دياب.

وأوضح المجلس، وهو يوقع الجزاءات والتدابير الواردة بالقرار، أنه كان أمام انتهاكا صارخا لأحكام الدستور وتمردا على مبادئه من خلال تلك الحملة الممنهجة التي تبنتها الصحيفة.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: