أخبار محلية

الرئيس “السيسي” ليس لدينا أى مشكلة فى “احتياطى السلع الأساسية” ويكفى 3 أشهر

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

قال الرئيس السيسي “لا توجد لدينا أية أزمات في نقص السلع ودائما في كل لقاءاتنا مع الحكومة وأعضائها يكون العنوان الرئيسي هو حجم الاحتياطي المتيسر لدى الدولة المصرية، مؤكدا أنه لا يوجد مواد غذائية يقل الاحتياطي لها عن 3 أشهر” .. داعيا المصريين إلى عدم التكالب وعدم شراء سلع أكثر من حاجتهم.

وتقدم الرئيس السيسي بالتحية والتقدير لجميع أعضاء القطاع الطبي على جهودهم في مواجهة فيروس كورونا .. مشيرا إلى أنهم يخوضون معركة مثل الحرب، مضيفا: “نقدر جهودكم .. ونحن نخوض حربا أنتم أبطالها”.

كما تقدم بالشكر للحكومة على التعامل الجيد مع أزمة الطقس السيء، مؤكدا أن الإدارة المتوازنة والعلمية أدت إلى أن تكون الأضرار في أقل ما يمكن كما أن الدولة وقفت بجانب المتضررين من أزمة الطقس في اليوم التالي للأزمة.

كما توجه بالشكر للقوات المسلحة والشرطة و لكل قطاعات الدولة و الإعلام الذي قام بدور عظيم في دحض الشائعات التي تخرج سواء كانت بقصد أو من غير قصد.

وتابع الرئيس السيسي “أن الأمر لم ينتهي، مشيرا إلى بذل المزيد من الجهد سواء كان من القطاع الطبي في مصر أو مشاركة القوات المسلحة والشرطة وباقي الأجهزه مستمرة في القيام بدورها للتغلب على هذا الفيروس وكل المطلوب من المصريين أن يساعدونا في أن نعبر أخطر أزمة و نحن على مدار السنوات الماضية بذلنا جهدا حتى نتقدم بمصر للمستوى الذي يليق بها وبالمصريين، وتم بذل جهود ضخمة وتضحيات كبيرة “.

وأشار الرئيس السيسي – خلال لقائه بعدد من السيدات المصريات بمناسبة عيد المرأة المصرية اليوم الأحد – إلى “أن المصريين وقفوا وتكاتفوا وتحملوا وكانت النتيجة جيدة، لافتا إلى أن حجم التداعي للاقتصاد العالمي ضخم جدا، وحجم الضغوط على الاقتصاد المصري ضخمة جدا و لولا خطة الإصلاح الاقتصادي ما تمكنا من أن نتحمل تلك التداعيات التي أتحدث عنها” .. مؤكدا أن الصمود الذى نحن فيه هو أساسه المصريين بصمودهم أمام الضغوط الكبيرة التى حدثت في خطة الإصلاح الاقتصادي.

واستطرد الرئيس السيسي “كل المؤشرات والعالم كله يتحدث خلال العامين الماضيين أننا حققنا نجاحا كبيرا جدا وقطاعات كبيرة جدا في الدولة تعافت وتراجعت البطالة وحدث تحسن في الاحتياطي النقدي الأجنبي و كل هذا تحقق بفضل الله ثم بفضلكم كمصريين لما صمدتم في مواجهة هذه الظروف”.

وأعرب الرئيس السيسي عن أمنياته أن تخرج مصر من هذه الأزمة بأقل الأضرار .. موضحا بقوله “ليس ضرر اقتصادي، ولكن شعب مصر غالي علينا وأي انسان مصري أو في العالم يهمنا أن يكون في أمان وسلام” .. مؤكدا أننا كقيادة تجاه شعبها لدينا التزام أخلاقي وإنساني وديني بأن لا يتضرر الشعب المصري.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: