أخبار محلية

الرئيس “السيسى” نتائج الإجراءات المتبعة لمواجهة بفيروس “كورونا” جيدة وتدعو للاطمئنان

كتب جودة عبد الصادق إبراهيم

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى “على ضوء متابعتى على مدار الساعة لكافة الجهود والإجراءات المتبعة لمواجهة انتشار فيروس الكورونا.. أجد أن ما تحقق حتى الآن جيد ويدعو للاطمئنان وهذا وإن دل فهو يدل على جدية وتكاتف كافة أجهزة الدولة والمواطنين”.

وأضاف الرئيس السيسى، فى تغريده عبر حسابه الرسمى على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر”، “ولذلك أهيب بالجميع الاستمرار بجدية وحزم فى تنفيذ هذه الإجراءات حتى نعبر هذه الازمة ونحفظ وطننا وشعبنا العظيم”.

ويشار إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى، كان قد قال، إن مكافحة انتشار فيروس كورونا تعد قضية أساسية على مستوى العالم، مما يستدعى التكاتف والوعى الجماعى لتحقيق أعلى معدلات التنسيق والتناغم بين كافة الأجهزة المعنية بالدولة، وكذا المواطنين، فى إدارة هذه الأزمة.

جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسى، يوم الأحد، مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، ووزراء الدفاع والإنتاج الحربي، والتعليم العالى والبحث العلمي، والمالية، والصحة والسكان، وذلك بحضور مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، ومدير إدارة الخدمات الطبية للقوات المسلحة.

ويذكر أن السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، كان قد قال، الأحد، إن اجتماعات واتصالات الرئيس عبد الفتاح السيسى تأتى فى إطار المتابعة اليومية على مدار الساعة من جانب الرئيس السيسى لبحث الإجراءات المتخذة لمواجهة فيروس كورونا سواء داخل مصر أو خارجها سواء فى القارة الأفريقية أو فى العالم كله لتبادل المعلومات.

وأضاف المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، فى مداخلة على قناة الأولى – آنذاك – أن اجتماع الرئيس السيسى كان مخصصاً لمتابعة الموقف على مستوى الدولة فيما يتعلق بالإجراءات المتخذة لمكافحة فيروس كورونا ومجمل الإجراءات بخصوص هذا الأمر، والاجتماع ضم الوزراء المختصين ورئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى.

وأوضح المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، أنه كان هناك تقدير كبير من جانب الرئيس للمجهود الذى يبذله القطاع الطبى فى مصر تجاه الرسالة النبيلة التى يؤدونها بجهد وبكفاءة عالية للغاية، والرئيس السيسى وجهه فى هذا الإطار بزيادة بدل المهن الطبية ويشمل كافة العاملين بالقطاع حتى العاملين بالمستشفيات الجامعية، وهذا سيكون تكلفته 2 مليار و250 مليون جنيه، موضحا أن الرئيس عبد الفتاح السيسى وجهه بضرورة إنشاء صندوق لمخاطر العاملين بالمهن الطبية بحيث يكون داعم لهم ويساندهم أمام أى مخاطر يتعرضون لها.

وفى وقت سابق، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى بزيادة بدل المهن الطبية بنسبة 75% عن القيمة الحالية، بما يشمل الأطباء العاملين بالمستشفيات الجامعية، وذلك بتكلفة إجمالية قدرها حوالى 2.25 مليار جنيه، فضلاً عن إنشاء صندوق مخاطر لأعضاء المهن الطبية.

كما وجه الرئيس بصرف مكافآت استثنائية لكافة العاملين حالياً بمستشفيات العزل والحميات والصدر والمعامل المركزية على مستوى الجمهورية، على أن تصرف تلك المكافآت الاستثنائية من صندوق تحيا مصر.

1

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *