رياضة

الاتحاد المصري لكرة القدم يعلن استمرار تعليق جميع درجات المسابقات المحلية وجميع الأعمار السنية حتى منتصف مايو

بوابة اليوم الأول

أصدر اتحاد الكرة بياناً رسمياً، عقب المؤتمر الصحفى لرئيس الوزراء، لتحديد موقف مسابقة الدورى العام والنشاط الرياضى بشكل عام، فى ضوء القرارات الجديدة.

وجاء نص البيان كالتالى: “بناء على القرارات الصادرة عن رئيس مجلس الوزراء باستمرار فرض الحظر على حركة المواطنين والحد من التجمعات الكبيرة، قرر الاتحاد المصري لكرة القدم مد تعليق نشاط اللعبة اعتبارا من أول مايو 2020 لمدة 15 يوما أخرى، ويسرى القرار على جميع درجات المسابقات المحلية وجميع الأعمار السنية”.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد قام بمد تعليق نشاط اللعبة لمدة 15 يوما اعتبارا من منتصف شهر إبريل الحالي حتى نهايته تماشيا مع قرارات السيد رئيس الوزراء في هذا الشأن والتي بدأت منذ بداية حملة مواجهة فيروس كورونا في مارس الماضي.. ويأمل الاتحاد المصري لكرة القدم أن تنتهي هذه الظروف التي يعاني منها العالم أجمع حتى يتمكن من استعادة نشاط اللعبة مرة أخرى.

على صعيد متصل، أكد مسئولو اتحاد الكرة أن التصور الخاص بعودة الدورى هذا الموسم يتضمن العديد من الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، ومنها توفيإر حقيبة عناية شخصية لكل لاعب وكل أفراد الأجهزة الفنية والإدارية، تحتوى على (هاند جيل مطهر ـــ مناديل مبللة مطهرة – صابونة خاصة) للاستخدام الشخصى لكل فرد، على أن يتابع المنسق الطبى لكل فريق هذا الأمر قبل كل مباراة.

وقررت اللجنة الخماسية لإدارة اتحاد الكرة تعيين منسق طبى من اللجنة الطبية بالجبلاية لكل مباراة فى الدورى العام، حال استئناف المسابقة هذا الموسم، والتى تم تعليقها حالياً على خلفية انتشار فيروس كورونا.

وسيكون دور المنسق الطبى لكل مباراة التأكد من إجراءات التعقيم للملاعب قبل انطلاق المباريات وقياس درجات الحرارة للاعبين والأجهزة الفنية والطبية والإدارية قبل المباريات، والتأكد من تطبيق كل الإجراءات الاحترازية قبل انطلاق المباريات.

وتجهز اللجنة الخماسية باتحاد الكرة، برئاسة عمرو الجناينى، تصوراً لعودة مسابقة الدورى الممتاز هذا الموسم فى شهر يونيو المقبل، تحسبا لصدور تعليمات من مجلس الوزراء ووزارة الصحة خلال الايام المقبلة بعودة الحياة للدورى العام الذى تم تعليقه منذ شهر بسبب الإجراءات الاحترازية للحد من تفشى فيروس كورونا.

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: