عاجل

أوروبا تواجه “الموجه الثانية” من فيروس “كورونا” مع العام الدراسى

بوابة اليوم الأول

تواجه أوروبا الموجة الثانية من كورونا مع بداية العام الدراسى الجديد، حيث ارتفع عدد المصابين بالفيروس فى الفترة الآخيرة، ولأول مرة تخطت فرنسا عتبة عشرة آلاف إصابة جديدة بكوفيد-19 في غضون 24 ساعة، وهو رقم قياسي منذ إطلاق حملة فحوص واسعة النطاق في البلاد.

وارتفعت الحصيلة اليومية للإصابات إلى عشرة آلاف و561 مقابل 9406 إصابات الجمعة حسب الوزارة، بينما بلغ عدد المتوفين في الساعات الأربع والعشرين الماضية بلغ 17 شخصا.

وسجلت ألمانيا ، ارتفاعا جديدا في عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الأخيرة، وأظهرت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية اليوم الأحد، أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في ألمانيا ارتفع بواقع 948 حالة جديدة ليصل إجمالي عدد الإصابات المسجلة منذ تفشي الفيروس في البلاد إلى 259428 إصابة، وأظهرت البيانات ارتفاع عدد الوفيات إلى 9349 بعد تسجيل حالتين وفاة جديدتين حالات جديدة.

كما سجلت بريطانيا أكثر من 3 ألف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا لليوم الثاني على التوالي، وأبلغت وزارة الصحة والرعاية الاجتماعية بزيادة يومية قدرها 3497 حالة جديدة، بانخفاض طفيف عن عدد يوم الجمعة البالغ 3539، والذي كان الأعلى منذ 17 مايو، وسجلت المملكة المتحدة أكثر من 41600 حالة وفاة مرتبطة بالفيروس، وهي أعلى نسبة في أوروبا.

وقالت صحيفة “لابيرداد” الإسبانية إنه تم تسجيل 13 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا بين المعلمين فى الأيام الأخيرة، بما يعادل 2.6% ممن خضعوا للاختبارات قبل بدء العام الدراسى رسميا على المستوى الوطنى فى 14 سبتمبر.

وقال المفوض الاستثنائي لحالة طوارئ فيروس كورونا ، دومينيكو أركوري ، في تصريحات للتلفزيون العام الإيطالي ، بعد بدء حملة وقائية قبل أسبوع بتوزيع مليوني اختبار على المدارس.

وأوضح أركوري أن هؤلاء الأشخاص “لن يعودوا إلى الفصل الدراسي ولن يتسببوا في تفشي المرض ولن ينقلوا الفيروس” ، حيث سيظلون معزولين حتى يظهر اختبار جديد أنهم قد تم علاجهم، والتخلص من فيروس كورونا تماما”.

وحددت وزارة التربية والتعليم موعد بدء العام الدراسي في 14 سبتمبر ، على الرغم من أن بعض دور الحضانة والمعاهد قد فتحت بالفعل في شمال البلاد ، بينما ستؤجلها مناطق أخرى مثل بوليا أو كامبانيا حتى نهاية الشهر.

وأشارت الصحيفة إلى أنه في الوقت الحالي ، أجرى حوالي 500000 متخصص في التعليم هذه الاختبارات لاكتشاف ما إذا كانوا مصابين بفيروس كورونا و 2.6 ٪ منهم ، أي حوالي 13000 شخص ، ثبتت إصابتهم بالفيروس، ومع ذلك ، فإن هذه البيانات لا تأخذ في الاعتبار 200 ألف معلم وغير مدرس في منطقة لاتسيو ، وعاصمتها روما ، حيث تجري روما اختباراتها الخاصة بشكل مستقل ، وفقًا لوسائل الإعلام الإيطالية.

وستدرس اللجنة العلمية الفنية الإيطالية (CTS) الأسبوع المقبل ما إذا كان يجب تقليل فترة العزل التي يجب أن يلتقي بها المصابون ، من 14 يومًا اليوم إلى 10 أيام ، بعد بدء النقاش في عدة دول أوروبية حول ما إذا كان أسبوعان مناسبًا. الكثير من الوقت.

وبلغ إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في إيطاليا 283180 حالة وفاة و 35587 حالة وفاة منذ بدء حالة الطوارئ في البلاد في 21 فبراير.

لن تلتحق بنات الملك فيليب السادس ملك إسبانيا ، الأميرة ليونور وإنفانتا صوفيا ، بالمدرسة خلال الأسبوعين المقبلين بعد اكتشاف حالة إصابة بفيروس كورونا للأبنة الكبرى، وتم عزل زملائها فى الفصل أيضا للكشف عن الحالات الإيجابية، وفقا لصحيفة “دياريو دى سان رفائيل” الإسبانية.

ووفقا للقصر الملكى “زارزويلا” فإنه يتعين على وليتي العهد الأميرة ليونور ( 14 عامًا) وشقيقتها الأميرة صوفيا (13 عامًا) البقاء في المنزل لمدة أسبوعين، إضافة إلى جميع التلاميذ الآخرين في مدرسة سانتا ماريا دي لوس روساليس.

حثت المدرسة أولياء أمور الطلاب في تلك الدورة على عدم إرسالهم إلى الفصل لمدة 14 يومًا القادمة وأفادت للوقاية ، لن يذهب ليونور ولا صوفيا – طالب في دورة أخرى – إلى المدرسة في تلك الفترة .

وأكد القصر الملكى أن الملكة ليتيزيا والملك فيليبى السادس لن يعلقا جدول أعمالهم فى الوقت الحالى، وكانت الدراسة قد تم استئنافها فقط الأسبوع الماضي بعد عطلة استمرة لمدة ستة أشهر بسبب الجائحة، وكانت البنتان في المدرسة الجمعة الماضية.

وكان ثمانية ملايين طفل إسباني قد عادوا لفصولهم الدراسية الأسبوع الماضي، لكن بعض المدارس أغلقت أبوابها أو بعض فصولها بعدما أظهرت الاختبارات إصابة التلاميذ بفيروس كورونا.

وسجلت إسبانيا 4708 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المسبب لهذا المرض ، ليرتفع الإجمالي إلى 566326 إصابة، وهو أعلى عدد من الإصابات في غرب أوروبا، كما زاد إجمالي عدد الوفيات بالمرض إلى 29747 حالة وفاة.شاهد: مدارس فيتنام تفتح أبوابها مجدداً بعد 3 أشهر من الإقفال القسري |  Euronewsفيروس كورونا: هل تعود الدراسة في المدارس والجامعات إلى طبيعتها يومًا ما؟النديم | اجتماعيات | العودة الى المدارس مزيج بين الحضور والتعليم عن بُعد

الوسوم

موضوعات ذات صلة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: